أي حظوظ للمنتخب المغربي للتأهل لكأس العالم بروسيا؟

أي حظوظ للمنتخب المغربي للتأهل لكأس العالم بروسيا؟
الأربعاء, 13. سبتمبر 2017 - 15:56
عبد المجيد أسحنون
قراءة : (980)

بعدما أضاع المنتخب المغربي فرصا عديدة أمام المنتخب المالي في مباراة العودة، وأصبح التنافس ثلاثيا بعدما كان ثنائيا، نتيجة عودة الغابون للمنافسة، يبقى السؤال المطروح هل ما زالت حظوظ تأهل المنتخب المغربي لكأس العالم بروسيا قائمة؟.

الإطار الوطني إدريس عبيس قال جوابا عن السؤال، إن حظوظ تأهل المنتخب المغربي لكأس العالم بروسيا "قليلة نسبيا"، لأن للمنتخبين الإيفواري والغابوني حظوظا للتأهل أيضا، وأردف أن المنتخب المالي لن يكون مستبعدا من العمليات الحسابية، أضف إلى هذا الضغوط النفسية التي سيتعرض لها الناخب الوطني ومعه المنتخب الوطني، ومنها أساسا ضغط الجمهور الذي يطالب بتحقيق نتيجة إيجابية، وضغط النتائج التي ستحققها الفرق الأخرى.

وللرفع من حظوظ تأهل المنتخب المغربي لكأس العالم بروسيا، دعا عبيس الجمهور المغربي، في تصريح لـpjd.ma، إلى القيام بدوره في تشجيعه إلى آخر لحظة، خصوصا في المباراة التي ستجمع بينه وبين المنتخب الغابوني يوم السبت 7 أكتوبر 2017 بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، مؤكدا أن الجمهور له دور أساسي في تأهل المنتخب.

كما دعا عبيس، الناخب الوطني هيريفي رونار، إلى مراجعة أوراقه خاصة على مستوى التغييرات وعلى مستوى الهجوم، منبها إلى عدم وجود الظهير الأيسر لدى المنتخب الوطني، قائلا "إن غيابه يشكل عائقا أساسيا أمام تحقيق نتائج جيدة"، وتابع أن رونار لم يجد بعد "رأس الحربة"، حيث يعمد كل مرة إلى تغييره، وهذا الأمر يعد مشكلا كبيرا، وهو الأمر الذي ينبغي عليه أن يتفاداه بسرعة.

وأشار عبيس، إلى أنه إذا انتصر المنتخب الوطني في مباراته القادمة أمام المنتخب الغابوني، وحقق التعادل على الأقل في مباراته أمام المنتخب الإيفواري، وتعثرت الكوديفوار أمام مالي، فإن "المنتخب المغربي سيتأهل إلى كأس العالم بروسيا".

يذكر أن المنتخب الإيفواري يتصدر المجموعة الثالثة بـ7 نقط، يليه المنتخب المغربي بـ6 نقط، ثم المنتخب الغابوني بـ5 نقط، وأخيرا المنتخب المالي بنقطتان. ويرتقب أن يواجه المنتخب المغربي، المنتخب الغابوني يوم السبت 7 أكتوبر 2017 بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، فيما سيواجه المنتخب الإيفواري يوم الاثنين 6 نونبر2017 بملعب بواكي بالكوديفوار.

التعليقات

أضف تعليقك