احتراما لسيادة المغرب..إسبانيا تنهي جدل تنقيب المملكة عن البترول

قراءة : (2944)
احتراما لسيادة المغرب..إسبانيا تنهي جدل تنقيب المملكة عن البترول
الخميس, 8. فبراير 2018 - 20:28

أنهت إسبانيا الجدل الدائر في البلاد حول تنقيب المغرب عن البترول في سواحله المقابلة للسواحل الإسبانية، احتراما لسيادة الرباط، بعد تزايد الأصوات المعارضة داخل البرلمان الإسباني والمنظمات الحقوقية، التي اتهمت مدريد بالاستسلام أمام رغبات المغرب وهددت بالمزيد من التصعيد.

وقال وزير الخارجية الإسباني، ألفونسو داستس، إن "قرار المغرب السماح بالتنقيب عن النفط في السواحل المقابلة لإسبانيا هو قرار سيادي"، مضيفا أن تنمية المغرب وازدهاره هما هدفان مشروعان يجب على إسبانيا احترامهما وتشجيعهما، جاء ذلك في رده، أول أمس الأربعاء، على استفسار من حزب “بوديموس” حول القضية.

وذهب الوزير الإسباني، وفق ما نقلته "المساء" في عددها ليوم الجمعة 09 فبراير الجاري، إلى أن حكومة المغرب تصرفت في نطاق سيادتها بالسماح بالتنقيب عن النفط لشركة "إيني" الإيطالية على الساحل بين سيدي إفني وطان طان، مشيرا إلى أن لها "الحق في إدارة أراضيها ومواردها بالطريقة التي تراها مناسبة ولا يوجد أي اعتراض على ذلك".

وكان حزب "بوديموس"، طالب الوزير الاسباني برفض الخطوة المغربية بشدة واستخدام الوسائل الدبلوماسية لمنع الشركة الايطالية من تدمير التراث الطبيعي للمنطقة التي تعتبر "ملاذا للحيتان" متهما الحكومة الاسبانية بالاستسلام أمام المغرب في قضية التنقيب في السواحل.

التعليقات

أضف تعليقك