المصلي تعلن عن نتائج دراسة تؤكد ارتفاع الطلب على منتوجات الصناعة التقليدية

قراءة : (58)
المصلي تعلن عن نتائج دراسة تؤكد ارتفاع الطلب على منتوجات الصناعة التقليدية
الجمعة, 10. نوفمبر 2017 - 19:35

أعلنت جميلة المصلي كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية صباح اليوم الجمعة، عن أبرز نتائج دراسة أنجزتها الوزارة، ومكنت لأول مرة بالقطاع، من معرفة مؤشرات خاصة بالطلب على منتوجات الصناعة التقليدية، بعدما تطرقت الدراسات الفارطة إلى جانب العرض فقط.

وأوضحت المصلي خلال تقديمها لمشروع ميزانية قطاع الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، بلجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب، أن البحث الميداني لدى عينة فاقت 7000 وحدة من الفئات المستهلكة الأساسية لمنتوجات الصناعة التقليدية (الأسر القاطنة بالمغرب والمغاربة المقيمين بالخارج والسياح الأجانب)، كشف على أن هناك نسبة رضى جيدة تجاه المنتوج التقليدي، بنسبة 85% لدى الأسر القاطنة بالمغرب، وبـ 94% بالنسبة للسياح الأجانب ومغاربة الخارج.

وأبرزت كاتبة الدولة، أن نتائج الدراسة، بينت أن مجموع نفقات الاستهلاك الإجمالية لمنتوجات الصناعة التقليدية بلغ 26,72 مليار درهم، إذ بلغت نفقات الأسر القاطنة 17,1 مليار درهم، ونفقات المغاربة المقيمين بالخارج 3,75 مليار درهم، ونفقات السياح الأجانب 5,87 مليار درهم.

وأضافت المصلي، أن الملابس التقليدية والحلي ومنتوجات الخشب، هي الأكثر استهلاكا حسب الدراسة فيما يخص النفقات، مفيدة أن الأقاليم الجنوبية سجلت أعلى معدل سنوي للنفقات، إذ بلغ على سبيل المثال، معدل النفقات بجهة الداخلة – وادي الذهب على سبيل المثال 13765 درهم، في حين لا يتجاوز المعدل الوطني السنوي 2361 درهم.

وعن دواعي استهلاك منتوجات الصناعة التقليدية، قالت المصلي، إن الدراسة خلصت إلى أنها توزعت بين الإبداع والاستعمال النفعي، وتشجيع الإنتاج، الأثمنة، وتأثير الموضة، التنوع، مستدركة لكن كونها تشكل رمزا للهوية الثقافية للمغرب، كان هو الأبرز بنسبة تراوحت بين 56 بالمائة بالنسبة للسياح والمغاربة المقيمين، و40 بالمائة بالنسبة للأسر.

وفيما يخص رقم المعاملات الإجمالي، أفادت المصلي على أن السوق الداخلية تشكل الزبون الأول للمنتوج التقليدي، حيث تحقق 80% من رقم المعاملات. أما السوق الخارجية بمكوناتها الثلاث (الصادرات، السياح الأجانب، المغاربة المقيمون بالخارج)، فتبلغ حصتها 20%.

وكشفت المصلي أن الصادرات عرفت نموا قياسيا خلال الفترة الممتدة ما بين يناير – شتنبر 2017، بلغت نسبته 33 % مقارنة مع نفس الفترة من 2016، "كما عرفت صادرات الصناعة التقليدية خلال فترة يناير – شتنبر 2017، تنوعا في الأسواق، مع احتفاظ أوروبا بمكانتها كأول زبون للمنتوج التقليدي".

التعليقات

ان تبعث مع مؤطرين مغاربة مع الحكومة التركية ليتم تدريهم في ضباغة الجلد والنجارة الخشب ووالزجاج والنحاس والخزف والزخرفة والخياطة والنقش وكيفية البناء بالخشب المياجد والدور والمقراة السياحية

الصفحات

أضف تعليقك