هذه هي معايير "الفيفا" لاستضافة كأس العالم 2026

قراءة : (1694)
هذه هي معايير "الفيفا" لاستضافة كأس العالم 2026
الأربعاء, 8. نوفمبر 2017 - 12:22

بعدما قدمت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ملف ترشيح المغرب لتنظيم نهائيات كأس العالم 2026 للجنة المختصة داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم، أصدر الاتحاد أمس الثلاثاء، دليلا خاصا بقواعد التقدم بالترشيحات لاستضافة كأس العام لسنة 2026.

وأبرز الدليل المكون من 35 صفحة، أن الشفافية تعد من أهم النقط الرئيسية في عملية اختيار البلد المضيف، حيث سيكون الجمهور الواسع على اطلاع على عملية الترشح، وعلى ملفات الدول المرشحة والمعايير المطلوبة لذلك، إضافة إلى تقارير تقييم كل بلد.

وترتكز العملية وفق المصدر ذاته، على نقط أخرى من قبيل "احترام حقوق الإنسان والتنمية المستدامة"، و"الموضوعية"، حيث يؤكد الدليل على ضرورة أن يكون تقييم طلبات الترشيح على أكبر قدر ممكن من الحياد، ولذلك أحدث فريق عمل خاص تكمن مهمته في تقييم طلبات الترشيح.

وفيما يتعلق ب "معايير البنية التحتية والجوانب التجارية"، سيتركز تقرير التقييم الفني على أساس النسب المئوية، حيث ستحظى البنى التحتية بنسبة 70 في المائة، فيما ستحظى الجوانب التجارية بنسبة 30 في المائة، وتضم الإيرادات المقدرة من بيع حقوق البث للإعلام، والأرباح المقدرة من مبيعات التذاكر، والتكلفة التقديرية للمنافسة بصفة شاملة.

وسيختار مجلس "الفيفا" المرشحين الذين استجابوا للشروط للمرور إلى مرحلة التصويت في كونغرس "الفيفا"، وفي هذه المرحلة ستكون عمليات التصويت الفردية كلها متاحة للعموم.

يشار إلى أن نسخة كأس العالم 2026 هي الأولى التي ستقام بمشاركة 48 منتخبا، وهي الأولى أيضا التي سيتم اختيار الدولة المضيفة بواسطة 211 عضوا بـ"الفيفا"، وليس من خلال اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي مثلما كان يحدث في الماضي.

وتعتزم الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك، التقدم بملف مشترك لاستضافة كأس العالم، ومن المقرر أن يتم انتخاب الدولة المضيفة لمونديال 2026 في 13 يونيو 2018، لكن إذا لم تسفر هذه الجولة عن اختيار دولة مضيفة، فإن إجراءات الترشح ستمتد لعامين آخرين حتى ماي 2020، وفي الحالة الأخيرة سيحق لدول أوروبا وآسيا التقدم بطلب الترشح لاستضافة البطولة، بعد أن تم حظرهم في البداية نظرا لاستضافة النسختين المقبلتين للمونديال، حيث تستضيف روسيا 2018 فيما تستضيف قطر 2022.

وفي جواب على سؤال لفريق العدالة والتنمية، أمس الثلاثاء بمجلس المستشارين، حول "ترشح المغرب لتنظيم كأس العالم لكرة القدم 2026"، قال وزير الشباب والرياضة رشيد الطالبي العلمي "إن المغرب يثق في إمكانياته وحظوظه مقارنة مع الماضي، مؤكدا أن حظوظ المغرب أكبر عكس ما يظن البعض، لأنه أبان عن قدرة كبيرة في تنظيم الملتقيات الكبرى، ومنها ملتقيات كانت في مدينة واحدة".

التعليقات

أضف تعليقك