وصفة ابن كيران لتجاوز مرحلة "الزلزال"

وصفة ابن كيران لتجاوز مرحلة "الزلزال"
السبت, 15. يوليو 2017 - 14:46
المحجوب لال
قراءة : (5042)

أمام التطورات التي شهدها حزب العدالة والتنمية في الفترة الأخيرة والتي وصفها الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله ابن كيران بأنها "زلزال"، والتي جاءت نتاجا للتفاعلات التي شهدها المغرب منذ الانتخابات الأخيرة، قدم ابن كيران، وصفته لتجاوز المرحلة والتي حددها في خمسة عناصر.

أول عنصر وفق ما ذكر الأمين العام في كلمته بالمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، في دورته الإستثنائية، اليوم السبت بالرباط، هو عنصر الحرية، وتابع أفزعني محاولة للنيل الداخلي لأحد الإخوة من هذه الحرية، هذا الأمر يقول أحزنني أكثر من ذهاب رئاسة الحكومة، مشددا على أن الحرية يجب أن تكون وتمارس بمسؤولية.

"استقلالية القرار الحزبي، والذي كان حزبنا حريصا عليها"، هي ثاني شروط الخروج من الأزمة، معتبرا أن الشرط الثالث هو "الحرص على الديمقراطية الداخلية"، وقال ابن كيران مخاطبا أعضاء المجلس الوطني إن "المجتمع يراقبكم ويتابعكم".

وذكر الأمين العام أن من شروط الخروج من هذه المرحلة الصعبة هي "الثقة"، مؤكدا أنها "هي الأساس، ليس فقط بالنسبة للأحزاب والجماعات، بل أيضا بالنسبة للدول".

هذه الشروط، تصب جميعا في اتجاه الشرط الأول والأساس، وهو "المرجعية الإسلامية"، وتابع "وفقنا الله حين تحدثنا عن المرجعية ولم نتحدث عن الشريعة، وهي تبدأ من النية وتذهب إلى آخر الأعمال وأعظمها، وعليه، يجب أن تبدو واضحة عندنا ولها مظاهر، هي أعمال وتصرفات، هي الأقوال والأحوال، وهي ما يجعلكم تكبرون في أعين الناس".

التعليقات

كلام معقول ، و لكن على أرض الواقع ، هناك عمل طويل و شاق ، إذا كانت النية الصادقة فسيختصر الوقت و الجهد ، و الله الموفّق

الصفحات

أضف تعليقك