آمال وانتظارات معلقة على المجلس الوطني للصحافة‎

الثلاثاء, يونيو 26, 2018 - 13:00
المساء
قراءة : (31)

قالت يومية "المساء" في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، إن قائمة التحديات والأولويات التي تنتظر المجلس الوطني للصحافة طويلة وشاقة، لأن المهنة أصابتها أعطاب وأمراض كثيرة وخطيرة، مما أوصلنا إلى وضع حرج، وضع بات يتطلب اجتهادا صادقا، وإرادة ملحة من أجل الخروج بالقطاع من النفق الذي دخل إليه منذ مدة ليست بالقصيرة.

وأوضحت اليومية أنه بعد أن خرجت تشكيلة المجلس الوطني للصحافة إلى الوجود وأصبحت واقعا لا يرتفع، أصبح حجم الرهانات والتحديات يفرض تسريع وتيرة استكمال هيكلة المجلس، والشروع في العمل.

واسترسلت "الأكيد أن من فازوا بعضوية المجلس لن يكونوا في راحة، لأن القطاع يغرق يوما بعد يوم، والمهنة تفقد ما تبقى لها من رصيد احترام وثقة"، معتبرة أنّ المجلس في انتظاره أولويات ملحة، أبرزها رد الاعتبار إلى الصحافي والصحافة، والبحث عن حلول مستعجلة لإنقاذ عدد مهم من المقاولات الصحفية التي بدأت تحتضر في صمت أو تقاوم يوميا لتفادي الإفلاس.