مختارات الصحافة: إنتاجات الإعلام العمومي مخزون هائل من الحموضة

الثلاثاء, مايو 30, 2017 - 13:00
المساء
قراءة : (88)

أكدت جريدة "المساء"، أن ما تقدمه القنوات التلفزية العمومية من كبسولات وسيتكومات ومسلسلات في شهر رمضان، ليس إلا "مخزونا هائلا من الحموضة المركزة، توحدت في السخافة والابتذال والرداءة".

وأضافت الجريدة في ركنها "قهوة الصباح"، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 30 ماي الجاري، أن هذه الإنتاجات "العفنة" تحولت إلى "نكبة" نتوارثها وريع حقيقي تستفيد منه نفس الوجوه"، موضحة أنها "إنتاجات تستنزف الملايير من أموال المغاربة لتقدم إليهم وبشكل عمدي، صحنا حافلا بالتفاهة والسطحية".

ودعا المصدر ذاته، إلى توفير أموال الشعب التي تهدر في إنتاجات "جيب يا فم وكول"، التي يصر المتحكمون في الإعلام العمومي على تكريسها كعرف يصاحب هذا الشهر الفضيل، رغم النداءات والاستغاثات التي أطلقت على مدى سنوات لوقف "دفق الصرف الصحي" الذي تغرق فيه قنواتنا.

وشددت الجريدة، على أن هذه الإنتاجات، أصبحت تشكل إهانة حقيقية لعدد كبير من المغاربة ممن يبحثون مباشرة بعد أذان المغرب عن جهاز التحكم للرحيل نحو قنوات تقدم منتوجا يحترم المتلقي، عوض الاستسلام لجرعة إضافية من التفاهة التي أصبحت تهدد بإصابة المزيد من الضحايا بأمراض السكري وارتفاع ضغط الدم.