المغرب وإسبانيا يوقعان على مذكرة في البحث العلمي والتقني-الوفي تثير العنف ضد النساء المغربيات بمجلس أوروبا-وزارة التربية الوطنية تعطي انطلاقة التكوين بمسلك تكوين أطر الإدارة التربوية-مهرجان طنجة السينمائي الدولي يكرم الفنانة فاطمة وشاي-اتفاقية جديدة مرتقبة بين المغرب وتركيا في التعليم العالي-البقالي: المطلوب اليوم هو النضال من أجل تأويل صحيح للدستور-بن كيران يطالب بالاعتذارللمرأة العاملة لأن المجتمع كلفها أكثر من طاقتها-مصباح الرباط ينظم الملتقى الاقليمي الثاني لتنمية العمل النسائي-تصدر أوربا لقائمة الوجهات الدولية والوطنية للمطارات المغربية-الرميد يوافق على إجراء الخبرة الطبية على اعراس لحل مسألة تعرضه للتعذيب-وزيرات مغربيات ضمن 200 سيدة مؤثرات في العالم العربي-فرق الأغلبية تُكثف مشاوراتها استعدادا للدخول السياسي المقبل-الحقاوي تترأس لجنة تحكيم جائزة المرأة العربية بالقاهرة-إدانة حقوقية من السويد للانتهاكات البوليساريو في حق محتجزي تندوف -بوسعيد: تنفيذ مالية 2014 يجعل بلادنا تربح رهان التحكم في العجز-الانتخابات الجماعية المقبلة-ربورطاج: " توبقال "الأطلس الكبير بتـارودانت...مؤهلات طبيعية ساحرة...و فقر وإمكانيات معطلة -الرباح يتدارك أخطاء سلفه في تدبير ملف "رادارات" المراقبة الطرقية -جامعة الجزائر تعتذر للعثماني عن السرقة العلمية التي تعرض لها -معمل صناعة "دقيق السمك" بطرفاية ينذر بكارثة بيئية-
مذكرة المواعيد

اشترك معنا
ملـفـات
الحزب قريب منك
مواقع مختارة

الرميد : إصلاح منظومة العدالة يتطلب القيام بزيارات ميدانية للمحاكم ومعاينتها

2012/10/24 10:16


24-10-12
قال مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، إن إصلاح منظومة العدالة يتطلب الخروج ميدانيا إلى المحاكم ومعاينة مختلف مرافق هذه المؤسسات القضائية وسير العمل بها وكذا معاينة ظروف المشتغلين بها.

وأوضح الرميد في تصريح صحافي عقب زيارة تفقدية لمختلف المحاكم بمدينة مكناس (الاستئناف والابتدائية والتجارية والإدارية وقضاء الأسرة)٬ يوم الثلاثاء 23 أكتوبر 2012، أن إصلاح منظومة العدالة لا يمكن أن يتأتى بمجرد الحوار الذي يتم إنجازه على صعيد الندوات واللقاءات والاجتماعات وإنما يتطلب النزول إلى الميدان للاطلاع على أوضاع المحاكم ومعاينة ظروف اشتغال العاملين بها من قضاة وكتاب ضبط ومحامين ومفوضين قضائيين٬ وكذا المواطنين.

وأشار الوزير إلى أن هذا النوع من الزيارات يمكن من الوقوف في عين المكان على مجمل المشاكل التي تعيشها كل محكمة والبحث عن الحلول الملائمة لها٬ وكذا النظر في المشاكل المشتركة بينها من أجل العمل على حلها٬ مبرزا أن مثل هذه الزيارات "أفادتنا في الوقوف على مجمل المشاكل بهذه المحاكم٬ وكذا على موضوع الخريطة القضائية التي سنعمل٬ على إعادة صياغتها لتتلاءم مع ظروف المنطقة وحاجيات المواطنين".

وكان مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، قد قام في وقت سابق اليوم بزيارة تفقدية لمركز القاضي المقيم بمدينة الحاجب حيث وقف خلالها على مختلف مرافق هذه المؤسسة القضائية وسير العمل بها.

Image: 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

أرسل التعليق