اشليح: لن نيأس أبدا والإصلاح لا يكون بين عشية وضحاها

 اشليح: لن نيأس أبدا والإصلاح لا يكون بين عشية وضحاها
قراءة : (125)
السبت, 14. أبريل 2018 - 22:39

دعا الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، نبيل اشليح، أعضاء  شبيبة "المصباح" وباقي تنظيمات الحزب الموازية، إلى الاستمرار في بعث الثقة والأمل في نفوس الشعب المغربي، مؤكدا أن "خيار الإصلاح الذي ارتضاه الحزب لن يتم بين عشية وضحاها".

وتابع اشليح، خلال الجلسة العامة للمؤتمر الجهوي الثالث لشبيبة العدالة والتنمية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، مساء اليوم السبت بطنجة، "أعرف أن هذا الأمر صعب، خاصة  في ظل التحولات التي نعيشها، وفي سياق التطورات الدولية المتسارعة التي تحدث الآن، وعلى مستوى الجوار الاقليمي، لكن  هذا مصيرنا وهذه طريقنا، لذلك لن نيأس أبدا".

وشدد الكاتب الجهوي لحزب "المصباح" بجهة طنجة تطوان الحسيمة، على أنه "لا يمكن أن نتوقف عن المضي في هذا المسار،  بل ينبغي أن نتحمل المسؤولية لأن على عاتقنا آمال المواطنين الذين صوتوا لصالح هذا الحزب"، مردفا "فهم ينتظرون منا مزيدا من العمل المتواصل والاستماتة والنضال من أجل تحقيق كرامة هذا الوطن".

وفي سياق ذي صلة، سجل اشليح، أن المؤتمرات الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية، التي انطلقت، ما هي إلا لحظة من لحظات البناء المستمر، داعيا إلى مواصلة الترويج لمشروع العدالة والتنمية لأنه من بين المشاريع الإصلاحية الرائدة على المستوى الوطني، والتي يمكن أيضا أن يُحتذى به على مستوى بلدان أخرى.

إلى ذلك، أكد المتحدث ذاته، أن تأهيل جيل شبابي متعلم ومنفتح ومناضل ومخلص لوطنه، كفيل بتغيير الواقع، معتبرا أن "ما نعيشه خلال هذه المرحلة ما هو إلا سحابة صيف، سرعان ما  ستمر، إذا ما حرصنا على مواصلة نضالنا رغم حجم الاكراهات التي تعترضنا  والتحديات التي تواجه بعض هيئاتنا ومؤسساتنا".

التعليقات

أضف تعليقك