"البيجدي": التصويت الأوروبي على اتفاقية الفلاحة إدراك لأهمية الوحدة الترابية للمملكة

"البيجدي": التصويت الأوروبي على اتفاقية الفلاحة إدراك لأهمية الوحدة الترابية للمملكة
الأربعاء, 16. يناير 2019 - 14:40
عبد المجيد أسحنون

صوت البرلمان الأوروبي في جلسة عامة اليوم الأربعاء، بالأغلبية على اتفاقية الفلاحة بين المغرب والاتحاد الأوروبي، حيث صوت 444 نائبا لصالح الاتفاقية، فيما عارضها 167 نائبا، في الوقت الذي اختار فيه 68 نائبا الامتناع.

وفي هذا الصدد، قال عبد الصمد مريمي عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، وعضو اللجنة البرلمانية المشتركة مع الإتحاد الأوربي، إن موقف البرلمان الأوروبي يشكل نتيجة عمل ومجهودات الدبلوماسية المغربية، وضمنها الدبلوماسية البرلمانية.

وأضاف مريمي، أن هذا التصويت يمثل أيضا إدراكا كبيرا للبرلمان الأوروبي للأهمية الإستراتيجية للوحدة الترابية للمملكة المغربية، ودورها الإقليمي وضرورة أن يسعى الطرفين في مسار تطوير العلاقات الثنائية والمضي إلى مستوى أكبر.

من جهته، اعتبر إبراهيم الضعيف عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، وعضو اللجنة البرلمانية المشتركة مع الإتحاد الأوربي في تصريح مماثل، أن هذا التصويت يعد خطوة مهمة في اتجاه إيجابي للمصادقة على الاتفاق الثاني المتعلق بالصيد البحري شهر فبراير القادم.

وأشار الضعيف، إلى أن هذا التصويت يعكس موقف البرلمان الأوروبي، في غالبيته من الوحدة الترابية، "وأنه لا يمكن التعاطي مع الاتفاقيات المبرمة مع المغرب إلا في إطار وحدته الجغرافية والترابية".

بدوره، أفاد إدريس الصقلي عدوي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، وعضو اللجنة البرلمانية المشتركة مع الإتحاد الأوربي، أن هذا الاتفاق يمثل قيمة مضافة بالنسبة للفلاحة المغربية، وحافزا للفلاح المغربي، للبحث عن سبل تطوير نظامه الإنتاجي نحو فلاحة عصرية، ويعزز العلاقات الإستراتيجية بين المغرب والاتحاد الأوروبي، وهي جزء لا يتجزأ من الوضع المتقدم الذي يوجد فيه المغرب مع الاتحاد الأوروبي، يضيف المتحدث ذاته.

التعليقات

أضف تعليقك