مجلس الأمن يرفض قرارا روسيا بإدانة الضربات العسكرية ضد سوريا

مجلس الأمن يرفض قرارا روسيا بإدانة الضربات العسكرية ضد سوريا
قراءة : (72)
السبت, 14. أبريل 2018 - 20:33

رفض مجلس الأمن مشروع قرار تقدمت به روسيا اليوم السبت تطالبه فيه بإدانة الضربات العسكرية التي نفذتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على مواقع للنظام السوري.

جاء ذلك، خلال اجتماع عاجل لمجلس الأمن لبحث الضربات العسكرية في سوريا، حيث فشلت روسيا في إقناع أعضاء المجلس في التصويت لصالح المشروع، الذي اعتبر هذه الضربات بمثابة "عدوان" على سوريا.

هذا، ويندد المشروع الروسي بالضربات الغربية التي نفذت فجر السبت تزامنا مع وجود بعثة من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في سوريا لجمع عناصر حول الهجوم الكيميائي المفترض في دوما في السابع من ابريل، ويطالب النص الروسي الجديد أيضا بوقف "العدوان" على سوريا "من دون تأخير".

 وكانت الولايات المتحدة أعلنت انه لن تكون هناك ضربات جديدة ما دام النظام السوري سيمتنع عن اللجوء إلى أسلحة كيميائية.

وكان، قائد الأركان الأميركي الجنرال جو دانفورد، أعلن في وقت مبكر من صباح اليوم السبت، انتهاء الضربات التي نفذتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا على "برنامج الأسلحة الكيميائية السوري"، وسط تأييد من حلفاء واشنطن وتنديد من النظام السوري وحليفيه الروسي والإيراني.

وأوضح دانفورد، أن الضربة استهدفت ثلاث منشآت مرتبطة ببرنامج الأسلحة الكيميائية التابع لنظام بشار الأسد، وهي: مركز أبحاث علمية خارج العاصمة دمشق ومنشأة لتخزين الأسلحة الكيميائية ومركز قيادي مهم خارج مدينة حمص، وذلك بعدما تحدثت وزارة الدفاع الأميركية عن وجود "أدلة حاسمة" على مسؤولية نظام الأسد عن هجوم بالأسلحة الكيميائية على مدينة دوما في ريف دمشق.

التعليقات

أضف تعليقك