من مراكش: رئيس غينيا كوناكري يتضامن مع المغرب ضد عقوبات الكاف

من مراكش:  رئيس غينيا كوناكري  يتضامن مع المغرب ضد عقوبات الكاف
الأحد, 23. نوفمبر 2014 (All day)
مراسل جهة مراكش تانسيفت الحوز: اسماعيل العلوي الفلالي
قراءة : (108)

احتضنت فضاءات "القمة العالمية لريادة الأعمال بمراكش يوم الجمعة 21 نونبر 2014، ندوة حول الصحة، تميزت على الخصوص بمداخلة الفا كوندي، رئيس دولة غينيا كوناكري، الذي  أبدى تضامنه المطلق مع المغرب ضد العقوبات التي فرضتها عليه الكاف أخيرا بعد تشبثه بقرار تأجيل تنظيم كأس إفريقيا.

 وأعرب الرئيس الغيني، عن تفهمه لقرار المغرب، مشيرا "إلى أنه بالإضافة الى عدم إمكانية مراقبة جميع القادمين إلى المغرب، فإن أي خبر عن وجود مصاب بالايبولا يمكن أن يتحول إلى فوضى عارمة لا يمكن توقع عواقبها لأن الجميع سيسعى إلى النجاة بجلده في تجمع كبير جدا".

وأضاف رئيس غينيا إحدى الدول التي تأثرت بفيروس ايبولا ، "إنه اضطر للمرور ، وهو الرئيس، عبر مطار محمد الخامس قبل المجيء إلى مدينة مراكش، وذلك لتوفره وحده على تجهيزات للكشف والمراقبة".

وفي معرض جوابه على أسئلة الحضور صرح بالتالي: “كنا في غينيا سنقرر عدم المشاركة في كأس إفريقيا إلا أن العقوبات التي قد تصل إلى الحرمان من المنافسة لدورتين منعتنا من ذلك".

وفي السياق ذاته ، أشار الرئيس إلى أن الشعب الغيني لن ينس أبدا وقوف المغرب إلى جانبه، حيث مازالت الخطوط المغربية تطير إلى غينيا مرة في الأسبوع على عكس الدول المجاورة التي أغلقت الحدود، ومازال المستثمرون المغاربة في مكانهم على خلاف مستثمرين من دول غربية.

ولم يفت الرئيس كوندي التأكيد على أن التحدي الراهن الذي تواجهه بلاده هو تقوية المنظومة الصحية بالاعتماد أساسا على القدرات الذاتية.

التعليقات

أضف تعليقك