بريطانيا..الإسلام أكثر الديانات سرعة في الانتشار في السنوات العشر الأخيرة

عن الجزيرة نت


كشفت معطيات رسمية بريطانية، أن عدد المسلمين ارتفع بنسبة 44% خلال السنوات العشر الماضية، إذ انتقل من 2.7 مليون شخص في 2011 إلى 3.9 ملايين في 2021، بزيادة 1.2 مليون مسلم في 10 سنوات، وبات المسلمون يشكلون 6.5% من مجموع سكان بريطانيا.
وكشفت معطيات أولية للإحصاء العام، الذي جرى في بريطانيا سنة 2021، عن تحوّلات عميقة وغير مسبوقة داخل المجتمع الإنجليزي، خصوصا على مستوى الديانة؛ ففي حين تتراجع بقدر كبير أعداد الأشخاص الذين يعلنون أنهم يعتنقون المسيحية، ارتفع عدد المواطنين الذين قالوا إنهم يعتنقون الإسلام.
وأظهرت نتائج الإحصاء أن المسيحية لم تعد ديانة الأغلبية في إنجلترا وويلز، بل تراجعت إلى ما دون النصف، وهو حدث تاريخي وغير مسبوق في تاريخ المملكة المتحدة، ليظهر أن الإسلام هو أكثر الديانات سرعة من حيث الانتشار في البلاد خلال العقد الماضي.
وتحولت المسيحية إلى ديانة الأقلية في كل من إنجلترا وويلز، وذلك بعد تراجع أعداد الأشخاص الذين أعلنوا أنهم يعتنقونها بالمقارنة مع إحصاء 2011.
وباتت نسبة المسيحيين في كل من إنجلترا وويلز تشكل 46.2% لأول مرة في تاريخ المملكة، علما أنها كانت تشكل 59.3% خلال إحصاء 2011.
وأظهر الاستطلاع أن عدد الأشخاص الذين يعرفون أنفسهم بأنهم لا يعتنقون أي ديانة (لادينيون) باتوا يشكلون 37.2% من سكان المملكة المتحدة، مما يجعلهم ثاني أكبر كتلة بعد المسيحيين، وبات يبلغ عددهم 22.2 مليون شخص.
.
و لم تتغير-في المقابل- نسبة الهندوس بشكل كبير، إذ ارتفعت من 1.5% (818 ألفًا) سنة 2011 إلى 1.7% (مليون شخص) سنة 2021، أما في ما يتعلق بالمواطنين من أتباع الديانة اليهودية، فلم يطرأ أي تغيير كبير كذلك، باستثناء زيادة طفيفة من 265 ألف مواطن سنة 2011 إلى 271 ألف مواطن وفق إحصاء 2021.
وبالمثل، نسبة المواطنين السيخ التي كانت تشكل 0.8% من مجموع السكان سنة 2011 أصبحت 0.9% سنة 2021.

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.