شهيدان فلسطينيان يرتقيان برصاص الاحتلال الإسرائيلي في جنين

وكالات


استشهد شابان فلسطينيان، وأصيب آخر، فجر اليوم الخميس، برصاص قوات الاحتلال، في مخيم جنين.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) نقلا عن مصادر طبية في مستشفى ابن سينا، باستشهاد الشابين نعيم جمال الزبيدي (27 عاما)، ومحمد ايمن السعدي (26 عاما)، برصاص الاحتلال، وإصابة آخر بشظايا بالوجه، وحالته مستقرة.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت مخيم جنين ومنطقة الهدف، ونشرت قناصة على أسطح عدد من المنازل والبنايات، ودارت مواجهات واشتباكات عنيفة.

وقالت مصادر أمنية إن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين وسام فايد، وعمر ناصر طالب، بعد أن حاصرت منزليهما في منطقة الهدف من جنين.

وبحسب ما ورد، انطلقت مسيرة حاشدة من أمام مستشفى ابن سينا، حمل المشاركون فيها جثمانيْ الشهيدين، وجابوا شوارع مدينة جنين ومخيمها، ورددوا الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال، وطالبوا بتوفير الحماية الدولية لشعبنا، مؤكدين ضرورة تعزيز الوحدة الوطنية.

وأعلنت حركة “فتح” والقوى الوطنية والإسلامية في جنين، اليوم الخميس، الإضراب الشامل حدادا على روحي الشهيدين، وتنديدا بجرائم الاحتلال المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني، ودعت التجار وأصحاب المحال التجارية والمؤسسات، إلى الالتزام بالإضراب.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.