[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

الأزمي: طريقة كلام أخنوش عن الحكومات السابقة تنقصها الأخلاق و”الرجلة”

انتقد إدريس الأزمي الإدريسي، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، طريقة حديث رئيس الحكومة عزيز أخنوش عن الحكومات السابقة، قائلا إن هذه الطريقة ليس فيها أخلاق ولا “الرجلة”.
جاء ذلك خلال مداخلة الأزمي بندوة تحت عنوان: “الواقع السياسي والاقتصادي بالمغرب إلى أين…؟“، نظمتها الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بفاس، 17 ماي 2023، حيث توقف عند تحميل أخنوش للحكومات السابقة أزمة الماء الحالية بالمغرب.
وتساءل الأزمي: هل هناك وزير فلاحة في العالم أمضى 14 سنة في الحكومة ولم يخطط للماء؟ مردفا، ذلك أن وزير الفلاحة هو أول المفكرين والمنذرين بأزمة الماء، حيث أنه أول مستهلك له.
ودعا المتحدث ذاته أخنوش، إن كانت له الشجاعة السياسية، لأن يشكل لجنة تقصي حقائق برلمانية في موضوع الماء، ليعرف الجميع، حجم المسؤولية التي يتحملها كل طرف في المسألة، مؤكدا أن أخنوش لن يستطيع فعل هذا.
من جانب آخر، قال الأزمي إن الأحزاب الثلاثة المشكلة للمعارضة بمجلس النواب تقدمت بطلب تشكيل لجنة تقصي الحقائق في استيراد وتصدير النفط الروسي، دون تفاعل حكومي وأغلبي.
وانتقد المسؤول الحكومي السابق هذا الفعل، قائلا، لو كنتُ مكانك لتلقفت هذه المبادرة، لا أن تقول بالجلسة الشهرية إن الاستيراد والتصدير مفتوحان، مردفا، ومن قال غير ذلك؟ لكننا نقول إن الاستيراد تم بثمن بخس ويباع محليا بأعلى الأسعار، وأن التصدير فيه شبهات.
ورد الأزمي تخوف أخنوش ورفضه لتشكيل هذه اللجنة إلى أنها ستُظهر عيبه للمواطنين، مما يؤكد، وفق المتحدث ذاته، أننا أمام حكومة ضعيفة وخائفة.
وقال الأزمي إنه بخلاف ما تروجه الحكومة من أخبار بخصوص صعوبة الوضع الاقتصادي، فإن المؤشرات في عمومها خضراء، كما هو حال العائدات الضريبية ومداخيل السياحة والفوسفاط وتحويلات مغاربة الخارج وغيرها.
لكن، يستدرك رئيس برلمان “المصباح” هذه المؤشرات الخضراء في ظل معاناة المواطنين المستمرة والمتواصلة، مما لا يمكن تفسيره إلا بوجود إشكال حقيقي على مستوى كفاءة الحكومة، قائلا إن هذه الكفاءة لم نر منها أي شيء، باستثناء حالات معدودة على رؤوس الأصابع.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.