[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

النظام الأساسي لرجال التعليم.. النقابات والوزارة يدمنان لغة الالتباس والتستر

أصدرت النقابات التعليمية الأربع الموقعة على اتفاق المبادئ المؤطرة للنظام الأساسي (UMT-CDT-UGTM-FDT)بياناً مشتركاً، الأربعاء 20 شتنبر، عقب التئام اللجنة العليا لإعداد مشروع النظام الأساسي برئاسة وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أكدت فيه عن استجابة الوزارة لمجموعة من المطالب التي سبق لها تقديمها بشكل مشترك بخصوص مشروع النظام الأساسي الجديد، مع تسجيلها بعض الملاحظات والتي أعلنت أنها ستقدمها كتابيا.
في هذا الصدد، قال عبد الإله دحمان، الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل المغرب، النقابة المقصية من الحوار الاجتماعي، أن اللقاء المذكور وما تلاه من تصريحات يكرس منهجية التحفظ، إذ لا يتم إطلاع الرأي العام على ما تم الاتفاق عليه، وماهية التجويدات التي تم إدخالها على النص المسرب، مُعتبراً أن صياغة الموقف النهائي من مشروع النظام الأساسي لا تستقيم مع منهجية التستر.
وأضاف دحمان، في تصريح لـ pjd.ma، أن مضمون ما صرح به البيان المشترك لا يقدم جديدا بل يزيد الصورة التباسا، داعياً الوزارة الوصية إلى الإعلان بشكل رسمي على مضامين مشروع النظام الأساسي.
وأبرز دحمان أن الجامعة الوطنية لموظفي التعليم معنية بمعرفة ما سيتم تمريره، على اعتبار أنها تمثل جزءا من الشغيلة التعليمية، كما ستقوم بواجبها النضالي دون مزايدة كلما تبين أي تراجع على منظومة حقوق ومكتسبات الشغيلة التعليمية.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.