[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

السطي يطالب بسحب النظام الأساسي “المجمد” ويدعو الى إنصاف الفئات المتضررة بالقطاع

دعا المستشار البرلماني عن نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب خالد السطي، إلى سحب النظام الاساسي “المجمد”، وإرجاعه إلى طاولة الحوار، والتفاوض، مع ضرورة إنصاف رجال ونساء التعليم المتضررين، والذين دخلوا في اضرابات ووقفات احتجاجية.
وقال السطي خلال اجتماع لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين الجمعة، المخصصة لمناقشة ميزانية وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بحضور الوزير شكيب بنموسى، (قال) للأسف فقد سبق أن نبهتُ الوزير في هذه القاعة يوم الاثنين 25 شتنبر 2023 حينما تم تسريب مشروع المرسوم المذكور، والذي توصلنا به عبر “الواتساب” وليس بطريقة مؤسساتية.
وأضاف: “قلت لكم إن النظام الأساسي سيفرز ضحايا وسيتسبب في احتقان غير مسبوق بالقطاع، وهو ما حصل مع كامل الأسف، حيث يعيش القطاع حاليا على وقع اضرابات واحتجاجات، ومسيرات ووقفات رجال ونساء التعليم، رغم تدخل رئيس الحكومة ورغم قرار تجميد هذه النظام الأساسي”.
وأشار المتحدث ذاته إلى استمرار الخلل إلى الآن، مما يستوجب البحث عن حلول معقولة، داعيا إلى “توسيع الاستشارة وفتح حوار جدي ومعقول مع نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، عبر الجامعة الوطنية لموظفي التعليم وممثلي الاسرة التعليمية”.
وشدد السطي أن نقابة الجامعة الوطنية لموظفي التعليم معروفة بالالتزام والصدق ومواقفها شاهدة لها، وبإمكانها أن تكون جزءا من الحل إلى جانب فعاليات تعليمية أخرى، مبرزا أن “استمرار نهج سياسة التجاهل والاقصاء ليست في مصلحة أحد”.
ودعا السطي الوزير الوصي على القطاع إلى الاستجابة لمطالب مختلف الفئات المتضررة، ورفع الاحتقان عن المنظومة، بما يمكن من عودة أبناء المغاربة إلى اقسامهم للدراسة، منبها إلى أن “الاحتقان ليس في مصلحة أحد”.
من جهة أخرى اعتبر السطي لجوء الوزارة الى الاقتطاع من أجور المضربين ليس حلا، مشيرا الى رفضهم لقرار الوزارة تفعيل الاقتطاع، وقال مخاطبا الوزير “لقد سبق أن حذرت من مغبة تفعيل الاقتطاع من أجور المضربين خلال اجتماع اللجنة بحضوركم يوم 2 نونبر المنصرم، وأدعوكم بالمناسبة إلى ضرورة إرجاع المبالغ المقتطعة لأصحابها تعبيرا عن حسن نية الحكومة في طي هذا الاحتقان”.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.