[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

جامعة موظفي التعليم تؤكد رفضها للتوقيف المؤقت عن العمل في حق بعض الأساتذة وتعلن تضامنها معهم

أكد المكتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم، رفضه لإجراءات التوقيف المؤقت عن العمل الذي أصدرته المديريات الإقليمية في حق بعض الأستاذات والأساتذة على خلفية ممارسة حقهم في الإضراب المكفول دستوريا.
وأعلن المكتب الوطني في بيان له، تضامنه المطلق مع رجال ونساء التعليم الذين مستهم هذه الإجراءات، مؤكدا عزمه التام لدعم ومساندة المتضررين.
ودعا المكتب المنضوي تحت لواء نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الحكومة والوزارة الوصية، إلى تغليب منطق الحكمة والحوار في استيعاب واقع اللحظة، والتعجيل بتوقيف هذه الاجراءات التي “لن تزيد واقع التعليم إلا احتقانا وغليانا”، والعمل على توفير مناخ مناسب لمصالحة حقيقية بين وزارة التربية الوطنية وموظفيها على قاعدة تنصف الشغيلة التعليمية من جهة، وتمكن في إطار المسؤولية الجماعية من تدارك الزمن المدرسي للناشئة .
كما دعا الحكومة، إلى صيانة الحق في الاحتجاج السلمي وممارسة الحريات النقابية المؤطرة بنص الدستور والتزامات المغرب إزاء مصادقته على المواثيق والعهود الدولية.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.