اجنين يطالب الحكومة بالكشف عن مآل المخطط الحكومي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية

دعا ابراهيم اجنين، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، الحكومة بالكشف عن مكانة المخطط الحكومي المندمج لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية في التصور الحكومي، مطالبا أخنوش بعقد اللجنة الوزارية لتفعيل آليات التنفيذ وتتبع القانون التنظيمي 16-26 الذي لم تنعقد منذ أبريل 2021.
وقال اجنين في تعقيبه اليوم الاثنين 8 يناير الجاري، في إطار جلسة الأسئلة الشفوية لمجلس النواب،” نحن في السنة الثالثة من عمر هذه الحكومة ولا أحد يعرف بالتدقيق مآل المخطط الحكومي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية والسبب أن هذه الحكومة لا تحيل عليه في الأوراش التي تفتح، ثم ما هو نصيب ترسيم الأمازيغية من الاعتمادات التي رصدت لصندوق وتحديث الإدارات العمومية ودعم الانتقال الرقمي واستعمال الأمازيغية”.
وخاطب وزيرة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة،” هل يرضيك الوضع التي توجد عليه لغة أجنبية على حساب اللغة الأمازيغية المدسترة”، ونبه إلى أن عدد المكونين من الأساتذة تخصص الأمازيغية قليل جدا، وعدد المتمدرسين في اللغة الأمازيغية في تناقص مستمر، مشيرا إلى عدم تعميم اللغة الأمازيغية في التعليم الابتدائي وغياب تعميمها في الإعدادي والثانوي التأهيلي في أفق 2030، مردفا “المخطط الحكومي المندمج كان من المنتظر منه عند تنزيله الانتقال من تفعيل الترسيم إلى التمكين للأمازيغية”.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.