[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

رسميا .. الحليمي يعلن إطلاق منصة لانتقاء المشاركين في احصاء 2024

أعلن المندوب السامي للتخطيط، أحمد الحليمي علمي، بشكل رسمي أمس الأربعاء 7 فبراير الجاري، عن إطلاق منصة لانتقاء المشاركين في إحصاء 2024.
وكشف المندوب السامي للتخطيط، في كلمته خلال الندوة التي نظمتها المندوبية السامية للتخطيط بمقرها بحي الرياض، عن الصيغ المعتمدة لانتقاء وتكوين وتعيين الباحثين والمراقبين والمشرفين المكلفين بتجميع المعطيات لدى الأسر بالإحصاء العام للسكان والسكنى 2024.
وبحسبه، يُفتح التكوين عن بعد لجميع المغاربة الذين لا تقل أعمارهم عن 20 سنة في 1 يناير 2024، سواء كانوا خريجي معاهد وجامعات أو طلابًا لديهم مستوى تعليمي لا يقل عن الباكالوريا +2، أو موظفين أو متقاعدين من الإدارات العمومية.
وسيكون المرشحون الراغبون في المشاركة في هذه العملية الوطنية مدعوين للتسجيل وملء الاستمارة الإلكترونية عبر البوابة المخصصة لذلك(www.candidature-recensement.ma)وذلك اعتبارًا من اليوم وحتى 27 فبراير 2024.
وأوضح الحليمي ضمن المداخلة ذاتها، أن محتوى المعلومات التي تم الإدلاء به في المنصة سيمكن من إجراء انتقاء أولي لحوالي 200 ألف مرشح بناءً على محتوى ملفاتهم الشخصية وكذا على الاحتياجات الجغرافية لإنجاز الإحصاء على مجموع التراب الوطني، وبهذا يتحقق الانتقاء الأولي على أسس موضوعية تمامًا، ودون أن يكون فيه أي تدخل خارج البرنامج المعلوماتي المخصص لذلك و ذلك لتحقيق شفافية وعدالة العملية يقول الحليمي.
وسيسمح للمرشحين الذين تم انتقاؤهم في هذه المرحلة الولوج إلى منصة التكوين عن بعد (www.formation-recensement.ma)، والتي تكون متاحة لهم وذلك اعتبارًا من 7 مارس 2024، على أن يتم استدعاء المرشحين الذين اجتازوا هذه المرحلة من أجل تعيينهم بناء على الدرجات التي تحصلوا عليها وحسب الاحتياجات الجغرافية للعملية وذلك في حدود 55 ألف مرشح، وسيتم استدعاء الأشخاص الذين تم قبولهم لتتبع تكوين حضوري خلال شهر غشت مباشرة قبيل ابتداء الأشغال الميدانية للإحصاء.
وأوضح المندوب السامي للتخطيط، أن الموقع الإلكتروني المخصص لإحصاء 2024(www.recensement.ma) سيشكل فضاء مؤسساتيا للتفاعل مع كل من يرغب في الحصول على معلومات، بشكل آني، حول عملية إنجاز الإحصاء، وستمكن كل من هذه البوابة والموقع الإلكتروني للمندوبية من الولوج إلى منصتي الانتقاء والتكوين.
إلى ذلك أكد المتحدث ذاته، أن الإحصاء ليس مجرد تجميع للأرقام، بل يمثل فرصة لتحقيق تواصل ذي معنى مع المواطنين، مشيرا إلى أن ” الثقة والتعاون تعد في صلب منهجنا، ونعتقد اعتقادا راسخا أن نجاح هذه العملية يعتمد على هذا الأساس المتين”.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.