هنية: المقاومة لن ترضى بأقل من وقف كامل للعدوان وانسحاب جيش الاحتلال

أكد إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، أن الحركة استجابت طوال الوقت “بروح إيجابية ومسؤولية عالية” مع الوسطاء من أجل وقف العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.
وقال هنية في تصريح صحفي أصدره اليوم السبت، إن “تحقيق صفقة تبادل أسرى يتم من خلالها الإفراج عن أسرانا هدف لا يمكن القفز عليه”، مضيفًا أن المقاومة الفلسطينية “لن ترضى بأقل من الوقف الكامل للعدوان وانسحاب جيش الاحتلال خارج قطاع غزة”.
وإذ أوضح أن حماس ستعمل بكل الوسائل المتاحة من أجل وقف حمام الدم، شدد هنية على أنّ “الحركة تتعامل بروح إيجابية ومسؤولية عالية مع المفاوضات الجارية، إلا أنها لن تفرط بتضحيات شعبنا العظيمة وإنجازات مقاومته الباسلة”.
وقال إنّ حركة حماس “استجابت طوال الوقت بروح إيجابية ومسؤولية عالية مع الإخوة الوسطاء من أجل وقف العدوان على شعبنا وإنهاء الحصار الظالم والسماح بتدفق المساعدات والإيواء وإعادة الإعمار”.
وأضاف أن الحركة “أبدت مرونة كاملة في التعامل مع هذه القضايا ولكن من الواضح حتى الآن أن الاحتلال يواصل المناورة والمماطلة في الملفات التي تهم شعبنا، بينما يتمحور موقفه حول الإفراج عن الأسرى المحتجزين لدى المقاومة”.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.