بناني الرطل: المواطنون يصفون القطارات الرابطة بين الجديدة والدار البيضاء بـ “الخردة” وعلى وزارة النقل معالجة الوضع

قالت هند بناني الرطل، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، إن مدينة الجديدة خلال سنوات عديدة وهي تعرف حركة دؤوبة للقطارات ورغم ذلك يعاني المسافرون الذين يستقلون القطار من مدينة الجديدة إلى الدار البيضاء الكبرى في الآونة الأخيرة.
وأضافت بناني الرطل في سؤال كتابي موجه لوزير النقل واللوجستيك، أن المستعملين يشتكون كل يوم من “غياب الجودة بالعربات التي بالقطار والتي وصفها المسافرون بالخردة، حيث لا تتوفر لا على معدات التكييف لا في فصل الصيف ولا في الشتاء”.
واسترسلت، “كما أنها لا تتوفر على مراحيض، وإن توفرت عليها تكون منعدمة النظافة وتصدر منها روائح كريهة”، إضافة إلى “التأخر الذي يحصل للقطار الذي ينطلق على الساعة 18 و30 دقيقة كل يوم تقريبا لمدة لا تزيد عن 30 دقيقة، وذلك لأسباب غامضة، فضلا عن توقفات غير مفهومة”.
وتابعت عضو المجموعة النيابية، وكذا “الازدحام بين الدار البيضاء – الميناء وبوسكورة وخصوصا بالدرجة الأولى للقطار حيث إن أصحاب الدرجة الثانية يلتحقون بها”.
وأشارت بناني الرطل أيضا إلى “الأعطاب المفاجئة والتي تتسبب في فوضى عارمة وخوف بين المسافرين”، متسائلة عن الإجراءات الاستعجالية التي ستتخذها الوزارة للرفع من جودة القطارات بين الجديدة والدار البيضاء كما هو الحال بالنسبة لباقي الخطوط، والحد من معاناة مستعمليها.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.