[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

ندوة صحفية حول الوضع بجماعة تمارة والمنصوري: الوضعية المتردية للجماعة نتيجة طبيعية لتدبير نخب 8 شتنبر

ينظم فريق حزب العدالة والتنمية بمجلس جماعة تمارة، مساء اليوم الأربعاء، ندوة صحفية لتقييم الدورة الأخيرة للمجلس والوضع السياسي وللمحلي بالمدينة، على الساعة السابعة بمقر الحزب بتمارة.
وبهذه المناسبة، قال محمد المنصوري رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس جماعة تمارة، إن حزب العدالة والتنمية دأب على التواصل وتنظيم الندوات من أجل التواصل مع المواطنين، مشيرا إلى أن تنظيم هذه الندوة يأتي في سياق الوضع الكارثي الذي أصبحت عليه المدينة نتيجة التدبير الكارثي للمجلس.
وأبرز المنصوري، في تصريح للموقع، أن الدورة لا تنعقد إلا بصعوبة لأن الأغلبية تشتتت، وأغلبية النقط تؤجل وكأننا في عبث “لأنه لا يمكن للرئيس أن يبرمج مجموعة من النقط ويأتي بين ليلة وضحاها ويؤجلها دون أن تناقش فإلى متى سيبقى المواطنين ينتظرون النقط التي لها علاقة بهم بشكل مباشر من أجل التصويت عليها”.
وأشار إلى أن الندوة ستتطرق إلى تدني مستوى الخدمات الجماعية التي تعرفها المدينة بشكل عام” بحيث سجلنا تدني وتدهور الخدمات وتذمر الساكنة، فيجب أن نتوقف عند هذه الأمور ونفصل فيها في الندوة الصحفية”.
وشدد على أن الوضعية المتردية التي آلت إليها الجماعة، هي نتيجة طبيعية لتدبير نخب 8 شتنبر، وقال إن “مجلس تمارة لا توجد فيه لا كفاءات ولا نخب كما يروج، للسنة الثالثة وهذه “النخب” لم تستوعب بعد ما هو دورها وما المطلوب منها، وللأسف لما ترى رئيس مجلس لا يعرف كيف يسير جلسة ولا حتى المقتضيات القانونية التي تلزمه والتي يجب احترامها في تسيير الدورات، فهذا يبين نوع الكفاءات التي يتحدثون عنها”.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.