[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

المؤتمر الوطني التاسع.. البوهالة: اللقاءات الجهوية دليل على قوة الحزب وأنه استعاد عافيته

أكد امربيه ربه البوهالة، الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية بالداخلة وادي الذهب، أن اللقاءات الجهوية التي شرعت اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني التاسع في تأطيرها بكل جهات المملكة، ومنها جهة الداخلة وادي الذهب، هي تأكيد على قوة الحزب وأنه استعاد عافيته التنظيمية.
وذكر البوهالة في تصريح لـ Pjd.ma، أن هذه الدينامية ذات سمة تصاعدية منذ المؤتمر الوطني الاستثنائي الأخير، والمنعقد بعد النتائج السلبية التي أعلِنت لانتخابات 8 شتنبر 2021، والتي حصل فيها الحزب على نتائج لا تعكس حقيقة وزنه السياسي وانجازاته الميدانية.
وفي إطار الاستعداد للمؤتمر الوطني التاسع، يقول المتحدث ذاته، أطر امحمد الهلالي، عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني التاسع، أشغال اللقاء الذي عُقد بالداخلة، وقَدم خلاله العروض الثلاثة المبرمجة، المتعلقة بالبرنامج العام، وتوجهات المرحلة المقبلة، والنظام الأساسي.
وبعد أن نوه البوهالة بمستوى هذه العروض، شدد أن هذا المستوى العالي سمح للحاضرين، والذين تجاوزت نسبتهم 90 بالمائة من المدعوين للقاء، بالتفاعل الكبير مع ما تم تقديمه، فكان النقاش جديا وإيجابيا ومتميزا.
وأوضح المسؤول الحزبي الجهوي، أن تنظيم الحزب لهذه اللقاءات، دليل على أنه استعاد عافيته التنظيمية، وأنه يسعى لتنظيم مؤتمره المقبل عبر تعزيز قيمة التشارك والمشاركة في إعداد وثائق هذا المؤتمر، رغم أنه كان بالإمكان جعل النقاش مركزيا دون الحاجة إلى هذه اللقاءات التشاورية الجهوية.
واعتبر البوهالة أن السعي إلى هذه المشاركة الجهوية دليل على الإرادة السياسية لدى قيادة الحزب، لإشراك جميع أعضاء الحزب في صياغة أوراق تستجيب لتطلعات الأعضاء، وتراعي تصوراتهم وأفكارهم وتقييمهم للمحطات التي مر منها الحزب، ومنها تجربته في تدبير الشأن العام الحكومي والترابي.
وخلص إلى أن هذا اللقاء الجهوي، ومختلف الأنشطة التي ينظمها الحزب، سواء على المستوى المجالي أو المركزي، منذ المؤتمر الوطني الاستثنائي الأخير، تؤكد أنه في صدارة المشهد الحزبي الوطني، وفي طليعة الأحزاب الوطنية، بصرف النظر عن المقاعد التي يتوفر عليها برلمانيا أو بالجماعات الترابية.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.