[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

عدم تصنيف المغرب في مؤشر فعالية الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى في التنافسية يسائل الحكومة

دعت نعيمة الفتحاوي، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، إلى الكشف عن الإجراءات التي ستتخذها وزارته لتحسين مؤشر فعالية الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى في التنافسية.
وذكرت الفتحاوي في سؤال كتابي موجه للمسؤول الحكومي المذكور، أن هذا يأتي تفاعلا مع إصدار مركز التنافسية العالمي التابع للمعهد الدولي للتنمية الإدارية IMD، خلال الشهر الجاري، تقريره السنوي برسم سنة 2024 عن التنافسية العالمية.
وأوضحت عضو المجموعة النيابية أن هذا المؤشر الذي انطلق العمل به قبل 36 سنة، يقيس تنافسية 67 دولة (في نسخة 2024) وفق 4 مؤشرات فرعية هي: النجاعة الاقتصادية والفعالية الحكومية وفعالية المقاولة والبنية التحتية، فيما تتفرع هذه المؤشرات الفرعية إلى 92 مؤشرا جزئيا، واصفة وجود المغرب خارج التصنيف بالأمر المفاجئ.
وأبرزت الفتحاوي أنه في الوقت الذي كانت فيه بلادنا خارج التصنيف، نجد أنه تم تصنيف 6 دول عربية، حيث حلت الإمارات في المقدمة (السابعة عالميا) تلتها قطر (11 عالميا) ثم السعودية (16 عالميا) ثم البحرين (21 عالميا) ثم الكويت (37 عالميا) ثم الأردن (48 عالميا).
أما على المستوى الأفريقي، تتابع النائبة البرلمانية، فتضمن التصنيف 4 دول، هي بوتسوانا (55 عالميا) ثم جنوب إفريقيا (60 عالميا) ثم نيجيريا (64 عالميا) ثم غانا (65 عالميا)، حيث صنفت نيجريا وغانا لأول مرة وفق المؤشر.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.