[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

منظمة نساء العدالة والتنمية ترحب بإحالة جلالة الملك مقترحات تعديل المدونة على المجلس العلمي الأعلى

عبرت منظمة نساء العدالة والتنمية، عن ارتياحها لمبادرة جلالة الملك أمير المؤمنين، محمد السادس حفظه الله، بإحالة بعض مقترحات الهيئة المكلفة بمراجعة مدونة الأسرة على المجلس العلمي الأعلى، واعتبرت ذلك إجراء دستوريا يؤطره الفصل 41، خاصة وأن النقاش العمومي الذي أثارته مدونة الأسرة مرتبط في مجمله بالمجال الشرعي، والمجلس العلمي الأعلى هو المؤسسة الدستورية التي تناط به مهمة التداول والإفتاء في القضايا المحالة عليه من قبل الملك.
كما لم يفت المنظمة حسب البلاغ الذي أصدرته عقب انعقاد الاجتماع العادي لمكتبها التنفيذي، يوم الخميس 4 يوليوز، أن تجدد أحر التعازي والمواساة لجلالة الملك ولكافة الأسرة الملكية الشريفة، على إثر وفاة صاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة “لالة لطيفة أمحزون”.
وفي موضوع آخر استغربت المنظمة من التصريحات اللامسؤولة لرئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان بخصوص بعض الظواهر الاجتماعية المؤسفة.
وعبر البلاغ ذاته، عن اعتزازه بتنظيم ونجاح فعاليات الجامعة الصيفية برسم هذه السنة، خصوصا الجلسة الافتتاحية التي حضرها إلى جانب فعاليات متميزة، الأمين العام للحزب الأستاذ عبد الإله ابن كيران.
وأكد المكتب التنفيذي للمنظمة على استثمار محطة الجامعة الصيفية، لتحية المرأة الفلسطينية رائدة المشروع المجتمعي التحرري الفلسطيني التي قدمت للعالم نموذجا في بناء الإنسان وتأهيله للاضطلاع بأعظم رسالة للبشرية، ومواجهة الكيان الصهيوني الإبادي وذلك بالانخراط في بناء وعي نسائي يساهم في تحرر فلسفي وثقافي من أسر سرديات الفكر الامبريالي المهيمن.
كما أكد المكتب على وضع أسس ومتطلبات عرض سياسي للمرحلة بإسهام طليعي للمرأة من خلال إبراز خطوة استمرار حالة استعصاء الانتقال الديمقراطي والجنوح النكوصي أو العود السلطوي المهدد.
وفي هذا الصدد دعا المكتب إلى نقل الخبرة لتأهيل منتخبات المستقبل، وتأهيل المناضلات لممارسة سلطة التداول في تدبير الشأن العام بكيفية ديمقراطية وحرة ونزيهة.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.