[ after header ] [ Mobile ]

[ after header ] [ Mobile ]

الأمم المتحدة: لا مكان لأهالي غزة يمكن اللجوء إليه

كشف مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، الثلاثاء، عن استيائه من “صدور أوامر إجلاء إسرائيلية جديدة لسكان مدينة غزة، الذين تم تهجير العديد منهم قسرا مرات عدة”.
وقال المكتب إن “الفلسطينيين في غزة لم يتبق لهم مكان آخر يمكن أن يلجأوا إليه”.
وأضاف أن “القوات الإسرائيلية أصدرت يوم 7 يوليوز أوامر للمدنيين في مناطق وسط مدينة غزة، بما في ذلك منطقة التفاح والدرج، لإخلاء المنطقة فورا إلى غرب المدينة”.
ولفت إلى أن “القوات الإسرائيلية كثفت ضرباتها على جنوب وغرب مدينة غزة مستهدفة المناطق ذاتها التي أمرت السكان بالانتقال إليها”.
وأشا المكتب إلى أنه “في صباح يوم 8 يوليوز أصدرت القوات الإسرائيلية بيانا تؤكد فيه أنها استهدفت مقر وكالة الأونروا غرب مدينة غزة، وهي المنطقة التي طُلب من السكان الانتقال إليها مرة أخرى”.
وأعرب المكتب عن القلق البالغ بشأن التدهور السريع للنظام المدني في جميع أنحاء قطاع غزة الذي يخلف آثارا سلبية كبيرة على حماية الفلسطينيين في غزة والعمل الإنساني.
ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أمريكية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.
وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة إلى استشهاد 38 ألفا و243 شهيدا، وإصابة 88 ألفا و33 آخرين، إلى نزوح نحو 1.9 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.