برلمانيون في سجن عكاشة

قراءة : (30)


12-05-25
حل وفد برلماني منبثق عن لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب، يوم الخميس 24 ماي 2012، بسجن عكاشة بالدار البيضاء. وضم الوفد 16 نائبا برلمانيا ينتمون لفرق الأغلبية والمعارضة في إطار قيامهم بجولة استطلاعية  للوقوف على أوضاع نزلاء ونزيلات هذه المؤسسة السجنية.
وفي هذا السياق،  اعتبر عبد الصمد الإدريسي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب في تصريح للموقع pjd.ma، هذه الزيارة مناسبة للوقوف على الخروقات والتجاوزات التي يعيشها السجناء، مضيفا "لقد تم الاستماع إلى عدد منهم بشكل مباشر ومريح، كما زار الوفد مختلف الأجنحة بالمركب السجني المذكور، وقابل معتقلي الحق العام، ومعتقلي ما يسمى بالسلفية الجهادية، وبعض المعتقلين من خلية الصراط المستقيم، والمعتقل معاذ الحاقد، وعبد الحنين بنعلو مدير المكتب الوطني للمطارات، والمحكومين بالأحكام النهائية".
وعلل الإدريسي سبب اختيار الوفد سجن عكاشة كأول محطة في إطار هذه المهمة الاستطلاعية، بقوله "ارتأينا زيارة سجن عكاشة، لأنه موضوع أغلب الشكايات التي يدلي بها السجناء، ولأنه من أكبر السجون في المغرب حيث يضم أزيد من 7000 سجين، وبالتالي سيعطينا صورة عن وضعية السجون بالمغرب عموما". وفي أفق صياغة الوفد البرلماني، لتقرير تركيبي يشمل الملاحظات التي تم سجلها في هذه الجولة الأولى من مهمته الاستطلاعية،  قال الإدريسي "إن السجناء يعانون من بينها الاكتظاظ، ورداءة التغذية". 

نورة معني