الناصري: حملات التيئيس والتبخيس تهدف إلى عزل التجربة الإصلاحية للعدالة والتنمية

الناصري: حملات التيئيس والتبخيس تهدف إلى عزل التجربة الإصلاحية للعدالة والتنمية
الجمعة, 12. يوليو 2019 - 22:57

أكد نوفل الناصري عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن حصيلة الحكومة طيلة السبع سنوات الماضية، إيجابية وجد مشرفة، رغم الإكراهات والعراقيل المستمرة، مشيرا الى أن هذه الحصيلة تمت مواجهتها منذ البداية بحملات التييئس والتبخيس  والاستهداف الاعلامي الكثيف بُغية عزل التجربة الاصلاحية التي يقودها حزب العدالة والتنمية .

وأبرز الناصري خلال اللقاء التواصلي الذي نظمته الكتابة المحلية للحزب بسوق أربعاء الغرب بتنسيق مع المكاتب المحلية للحزب بدائرة الغرب اليوم الجمعة 12 يوليوز 2019 في موضوع "الحصيلة الحكومية ومجهودات تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية"  أهم الإنجازات الحكومية التي مست بشكل واسع مختلف فئات المجتمع، وكان لها الوقع الإيجابي في تحقيق جزء كبير من انتظارات المواطنين .

واستعرض الناصري، جملة من انجازات الحكومة، من قبيل تعميم برنامج تيسيير لدعم التمدرس الذي سيشمل 1300 جماعة مستفيدة، تعميم التعليم الأولي، توظيف 70 الف من الأساتذة أطر الاكاديميات  في إطار سد الخصاص والنهوض بالمنظومة التربوية بالبلاد، الاهتمام بالتلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة والاشتغال على المدرسة المندمجة، توسيع المستفيدين من المنحة الجامعية مع الرفع من قيمتها،  بالإضافة الى تخصيص المنحة لمتدربي التكوين المهني والزيادة في عدد الأسرة والأحياء الجامعية، ناهيك تخصيص دعم مباشر للنساء الأرامل والمطلقات والنساء المهملات، وتخصيص صندوق للتعويض عن فقدان الشغل، كما قام بعرض الحصيلة الأولية للبرنامج الملكي لتقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية .

 وأشار الناصري، إلى مخرجات الحوار الاجتماعي، الذي حقق مجموعة من المكاسب لصالح الموظفين والأجراء، والتي تهم على وجه الخصوص تحسين الدخل من خلال الرفع من الأجور، مبرزا أيضا جهود الحكومة في النهوض بالتشغيل ورفع جاذبية الاستثمارات الأجنبية وتحسين مناخ الأعمال وتحفيز الاستثمار، وارتفاع الاستثمارات العمومية، بالإضافة الى الجهود المبذولة في مجال محاربة الفساد .

 

التعليقات

أضف تعليقك