"مصباح" النواب يقدم أربعة مقترحات لتحسين أوضاع الفنانين الذين يعانون في صمت

"مصباح" النواب يقدم أربعة مقترحات لتحسين أوضاع الفنانين الذين يعانون في صمت
الاثنين, 15. يوليو 2019 - 21:50

قالت أمينة فوزي زيزي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، إن من أهم المهام المنوطة بالمكتب المغربي لحقوق المؤلفين، استخلاص وتوزيع المستحقات على المؤلفين وذوي الحقوق بصفة عامة، بجميع تلاوينهم الفنية، مشددة على أن المكتب هو أيضا وسيلة من أجل تحقيق المساواة في هذا القطاع، وتحسين الوضعية الفنية والاجتماعية لبعض الفنانين الذين يعانون في صمت.

وبعد أن عبّرت زيزي خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، اليوم الاثنين عن أسفها لمعاناة بعض الفنانين، خصوصا وأن بالإمكان معالجة هذا الوضع، قالت إن فريق "المصباح" بمجلس النواب يدعو إلى تسريع الإطار  القانوني للمكتب، من جهة لأنه سيساعد على إعادة هيكلة وتنظيم هذا المكتب، ومن جهة ثانية لأنه سيوفر الحماية لفئة المبدعين والمؤلفين والفنانين من مزاجية بعض المسؤولين داخل المكتب.

ودعت النائبة البرلمانية إلى التفكير في تحويل هذا المكتب إلى مؤسسة عمومية مستقلة بحد ذاتها، منظمة ومهيكلة، وتحترم الشروط اللازم توفرها في المؤسسات العمومية.

كما أكدت زيزي على ضرورة التفكير في تمثيلية الفنانين في التدبير الجماعي لهذا المكتب، موضحة أنهم الأقرب للميدان، ويعرفون بشكل مباشر  أهم المشاكل التي يعاني منها الفنان المغربي، وفي هذا انسجام مع مختلف الاتفاقيات الدولية التي سبق أن وقع عليها المغرب في هذا الإطار، تؤكد المتحدثة نفسها.

هذا وشددت عضو فريق "المصباح" بالغرفة الأولى على أهمية حل إشكالية التعقيدات التي تعرفها مسألة الانخراط في المكتب، بالإضافة إلى حل المشاكل البيروقراطية الأخرى. 

 

التعليقات

أضف تعليقك