رباح والوفي يقفان على مدى تقدم أنشطة المختبر الوطني للدراسات ورصد التلوث

رباح والوفي يقفان على مدى تقدم أنشطة المختبر الوطني للدراسات ورصد التلوث
الاثنين, 9. سبتمبر 2019 - 16:37

قامت نزهة الوفي، كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، وعزيز رباح،  وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، بزيارة للمختبر الوطني للدراسات ورصد التلوث (LNESP) التابع لكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، من أجل الوقوف على مدى تقدم أنشطة المختبر المختلفة والمتنوعة.

وعقدت الوفي إلى جانب الوزير اجتماعا ضم مدير وأطر المختبر ومسؤولي كتابة الدولة، اليوم الاثنين، في إطار تتبع مسلسل تقوية الحكامة والنجاعة المؤسساتية، حيث أعطيت في هذا الصدد التوجيهات من أجل الرقي بهذه المؤسسة التي تعتبر آلية علمية وتقنية لحماية البيئة والتي تقدم عددا كبيرا من الخدمات وتحاليل مؤشرات جودة الوسط الطبيعي (الهواء، والمياه، والتربة والنفايات).

ويقوم المختبر، الذي يدخل ضمن مصالح الدولة المسيرة بصفة مستقلة، برصد وتشخيص التلوث بالوسط البيئي والمشاركة في احترام المواثيق الدولية والإقليمية المتعلقة برصد ومراقبة التلوث، فضلا على المشاركة في تنسيق شبكة من المختبرات العاملة في مجال البيئة والمساهمة في وضع معايير المقذوفات.

التعليقات

أضف تعليقك