رباح: افريقيا تؤدي ثمن التغيرات المناخية رغم أنها لا تساهم إلا بـ4 بالمائة منها

رباح: افريقيا تؤدي ثمن التغيرات المناخية رغم أنها لا تساهم إلا بـ4 بالمائة منها
الجمعة, 13. سبتمبر 2019 - 16:40

قال عزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، إن افريقيا تؤدي ثمن التغيرات المناخية غاليا بالرغم من أنها لا تساهم إلا ب4 في المائة من هذه التغيرات، مضيفا أن هذه التغيرات أثرت في السواحل والمدن السواحلية وحوض الكونغو.

وأكد رباح، الذي كان يتحدث يوم الجمعة 13شتنبر 2019، بابن جرير بمناسبة حضوره حفل افتتاح "ديكاتلون الطاقة الشمسية الأفريقي"، في دورته الأولى التي تنظمها حول "البناء الأخضر والمستدام" تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، أن المغرب وأفريقيا ملتزمان بأن يسلكا طريق التنمية المستدامة بكل عناوينها بدءا بالطاقات المتجددة.

 وأشار الوزير، إلى أن المغرب باحتضانه لهذا الملتقى يؤكد "أننا نعتز بانتمائنا الافريقي وبالتعاون الافريقي، ونعتز لأننا رجعنا إلى مؤسسة افريقية لكي نساهم في إطار منطق رابح رابح ليس ببعده التجاري فقط بل ببعده الاستراتيجي والأمني والثقافي والاجتماعي والاقتصادي والشبابي".

وبالمناسبة لفت رباح، إلى أن 80 في المائة من التأثير على المناخ تأتي من الدول المتقدمة، قائلا " نعم نحن ملتزمون بمعالجة هذه التغيرات المناخية ولكن أصل الداء هو من الدول المتقدمة "، مضيفا "نحتاج إلى التزام حقيقي وتمويل من شركات الدول المتقدمة".

وأضاف أن الصناعات النظيفة موجودة والتكنولوجية النظيفة موجودة والطاقات الجديدة موجودة والوعي الجماعي هو أيضا موجود لكن التنزيل يجب أن تكون فيه الصدقية والصراحة.

التعليقات

أضف تعليقك