هذه جهود حكومة العثماني لتعزيز الدعم الاجتماعي للتلاميذ

هذه جهود حكومة العثماني لتعزيز الدعم الاجتماعي للتلاميذ
الجمعة, 13. سبتمبر 2019 - 17:02

في سياق الجهود المبذولة لتعزيز الدعم الاجتماعي للتلاميذ، عملت الحكومة على الزيادة  من الحصة اليومية المخصصة للمطاعم المدرسية والداخليات بما مكن من ارتفاع عدد المستفيدين إلى مليون و701 ألف و877 تلميذا برسم 2018-2019، فضلا عن وضع برنامج لتجويد التغذية المدرسية، وإحداث 12 داخلية إضافية تتوفر على مطاعم.

 وفي السياق نفسه، جرى توسيع قاعدة المستفيدين من برنامج “تيسير” للتحويلات المالية المشروطة، بفضل اعتماد نظام المساعدة الطبية “راميد” في انتقاء الأسر المرشحة، في حين بلغ عدد المستفيدين من هذا البرنامج،  برسم السنة الدراسية 2018-2019 حوالي مليون و800 ألف تلميذ مقابل 706 ألف و359 تلميذ برسم السنة الدراسية 2017-2018.

ووفق معطيات رسمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، جرى الكشف عنها أمس الخميس، فقد استفاد 271 ألف و57 تلميذا استفادوا، من خدمة النقل المدرسي، خلال السنة الدراسية 2018-2019، و من المرتقب أن يرتفع عدد المستفيدين إلى 325 ألفا برسم موسم 2020-2021.

وفي ما يتعلق بالخدمات الاجتماعية لفائدة تلاميذ التعليم العالي ومتدربي التكوين المهني، فقد عملت الحكومة على تعزيز عرض الإيواء في إطار الشراكة مع القطاع الخاص، بفتح 8 أحياء وإقامات جامعية (9 آلاف و294 سريرا) و5 مطاعم جامعية، فيما توجد أشغال بناء وتوسيع 18 حيا وإقامة جامعية (12 ألف و798 سرير) و4 مطاعم جامعية، في طور الإنجاز.

وتشير ذات المعطيات، إلى أن موسم 2018-2019 عرف فتح 4 داخليات (500 سرير) ومطاعم لفائدة متدربي التكوين المهني وصرف 35 ألف منحة، فضلا عن اتخاذ عدد من التدابير الموازية، لاسيما تعزيز شبكة المدارس الجماعاتية من خلال تشييد 29 مدرسة من بينها تسع مؤسسات افتتحت بمناسبة الدخول المدرسي الجديد، وكذا مدارس الفرصة الثانية من الجيل الجديد والتي سيتم فتح 30 منها برسم موسم 2019-2020.

التعليقات

أضف تعليقك