حامي الدين بمعنويات مرتفعة في الجلسة الثامنة لاعادة متابعته

حامي الدين بمعنويات مرتفعة في الجلسة الثامنة لاعادة متابعته
الثلاثاء, 17. سبتمبر 2019 - 12:29

ظهر عبد العلي حامي الدين، القيادي بحزب العدالة والتنمية، خلال الجلسة الثامنة لاعادة متابعته في ما يعرف بقضية "آيت الجيد"، التي سبق أن قال فيها القضاء كلمته النهائية منذ ربع قرن بحكم قضائي حائز لقوة الشيء المقضي به، بمعنويات جد مرتفعة وهو المؤمن والواثق من عدالة قضيته التي تم فتحها من جديد ضربا في كل المرجعيات القانونية الوطنية والدولية.

وعرفت الجلسة الثامنة لاعادة متابعة حامي الدين، التي انطلقت أطوارها صباح اليوم الثلاثاء بالمحكمة الاستئنافية بفاس، حضور قيادات حزب العدالة والتنمية، ومؤازرة من طرف العشرات من أعضاء حزب العدالة والتنمية والمتعاطفين معه الذين استقبلوا حامي الدين بشعارات حماسية معبرين عن تضامنهم اللامشروط مع قضيته العادلة.

هذا، وحضر الجلسة الثامنة من قيادات الحزب كل من نبيل شيخي، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، وعبد الله بووانو، نائب رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، ومحمد الطويل ونوفل الناصري، عضوي الأمانة العامة، وعبد الصمد سكال عضو الإدارة العامة للحزب، إضافة الى عبد الاله الحلوطي، الأمين العام لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، وادريس الصقلي العدوي، رئيس منتدى التنمية للأطر والخبراء لحزب العدالة والتنمية وبرلمانيي مدينة فاس وعدد من أعضاء الفريق بمجلس المستشارين.

يذكر أن الجلسة الثامنة جاءت بعد تأجيل سبع جلسات سابقة، وهي الجلسات التي قدمت فيها هيئة دفاع عبد العلي حامي الدين دفوعات تدفع ببطلان الدعوى العمومية لقاضي التحقيق، وبالتالي بطلان المتابعة في أصلها من حيث الشكل، في قضية صدر فيها حكم نهائي.

التعليقات

أضف تعليقك