إدعمار: ما تدعيه "الأخبار" بخصوص تصدع الأغلبية بتطوان محض أكاذيب

إدعمار: ما تدعيه "الأخبار" بخصوص تصدع الأغلبية بتطوان محض أكاذيب
الخميس, 17. أكتوبر 2019 - 17:25

أكد محمد إدعمار، رئيس الجماعة الحضرية لتطوان، أنّ الأغلبية المشكلة للمجلس، والمكونة من ثلاثة أحزاب، متماسكة وتتسم علاقتها بالتنسيق الدائم، مشيرا إلى أنّ جميع الدورات تنعقد بانتظام ونظام، وتُتخذ القرارات فيها بشبه إجماع.

وذكر إدعمار في تصريح لـ pjd.ma، أنّ ما ادعته يومية "الأخبار"، بخصوص وجود تصدع أو هشاشة في الأغلبية، هي محض أكاذيب وبهتان مختلق من لدن مراسل الجريدة، المعروف بتحامله على مجلس الجماعة.

وقال المسؤول الجماعي، إنّ ما ورد بالجريدة بخصوص سحب نقطة إقالة كاتب المجلس من جدول أعمال الدورة، إلى غير ذلك من الادعاءات، أمر يفتقد المصداقية والدقة، مردفا أنّ هذا المراسل لم يسبق له حضور أي دورة من دورات المجلس أو نشاط من أنشطته، ولم يكلف نفسه الاتصال بالرئاسة للتحري حول القضية المصطنعة، علما أنه معروف بتخصصه في صناعة الأخبار انطلاقا من خياله للوصول إلى مآرب باتت مكشوفة لدى المواطنين.

وأوضح ادعمار أنّ كاتب المجلس، "موضوع الادعاء الكاذب"، ولأسباب شخصية متعلقة به، ونظرا للعديد من الأخطاء المرتكبة في مركزه ووظيفته، ومن أجل تجويد العمل وتحقيق ما يطمح إليه الجميع، وبتوافق تام مع فريقه، تم تغيير موقعه، مردفا، "لو أنّ ناقل الخبر كلف نفسه الاطلاع على الوثائق والبحث عن الحقيقة ما كان ليربط الموضوع بحزب الاستقلال وعلاقتنا به، إذ لا وجود لمفاوضات ماراثونية، أو صراعات".

وعلى عكس مما ادعاه صحافي "الأخبار" من وجود صراع بين مكونات المجلس، قال رئيس مجلس جماعة تطوان، "نحن نشتغل مع فريق حزب الاستقلال في انسجام تام وننسق معه ومع الأحزاب الثلاثة المشكلة للأغلبية"، مضيفا أنّ هذه الدورة عرفت المصادقة على تحيين برنامج عمل الجماعة بإجماع المجلس، وبأغلبية مريحة كذلك تم التصويت خلال هذه الدورة الحاسمة.

التعليقات

أضف تعليقك