رباح يشرف على توقيع شراكة في مجال البحث العلمي والتقني والتخريط الجيوكيميائي

رباح يشرف على توقيع شراكة في مجال البحث العلمي والتقني والتخريط الجيوكيميائي
الجمعة, 18. أكتوبر 2019 - 15:42

وقعت وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والمركز الوطني للطاقة والعلوم والتقنيات النووية، اليوم الجمعة بالرباط، على اتفاقية شراكة في مجال البحث العلمي والتقني والتخريط الجيوكيميائي.

وتروم الاتفاقية، التي وقعها الكاتب العام للوزارة محمد غزالي والمدير العام للمركز خالد المديوري بحضور وزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز رباح، تعزيز وتنويع التعاون بين الجانبين في إطار التوجهات الوطنية للاستغلال الأمثل لإمكانيات الدولة.

كما تضفي هذه الاتفاقية الطابع المؤسسي على التعاون الثنائي بين وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والمركز الوطني للطاقة والعلوم والتقنيات النووية، في مجال البحث العلمي والتقني، لاسيما التخريط الجيوكيميائي والتواريخ الراديولوجية والتحاليل الكيميائية والجيوكيميائية لعينات الصخور، والتربة والمياه والمعادن، فضلا عن المشاريع الأخرى ذات الصلة بالبحث والتطوير التي تشكل اهتماما مشتركا للجانبين.

وتحدد هذه الاتفاقية أيضا الالتزامات المتبادلة بين وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والمركز الوطني للطاقة والعلوم والتقنيات النووية، وطبيعة ومدى هذه الشراكة وكذا طرق وكيفية تنفيذها.

وستمكن هذه الاتفاقية وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والمركز الوطني للطاقة والعلوم والتقنيات النووية من تعزيز تبادل قواعد البيانات والمعلومات والخبرات وكذا الممارسات الجيدة، إضافة إلى انشاء منصات علمية وتقنية للطرفين لتنفيذ المشاريع التي سيتم اختيارها وبرمجتها.

ومن أجل متابعة أفضل لهذه الاتفاقية بين المؤسستين، سيتم تشكيل لجنة للتوجيه والتقييم يعهد إليها اقتراح التوجهات الإستراتيجية لتطوير الشراكة بين المؤسستين وتتبع تنفيذها، ولجنة المتابعة التي ستكون مسؤولة عن رصد وتقييم التقدم المحرز في مختلف محاور هذه الشراكة.

التعليقات

أضف تعليقك