اليعقوبي تدعو "مجلس الشامي" لتعميق البحث في التحولات الديموغرافية بالمغرب  

اليعقوبي تدعو "مجلس الشامي" لتعميق البحث في التحولات الديموغرافية بالمغرب  
الأربعاء, 6. نوفمبر 2019 - 16:55

دعت عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب إيمان اليعقوبي، المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، إلى ضرورة تعميق البحث في التغيرات الديموغرافية التي يعيشها المغرب، وتغير طبيعة الهرم السكاني.

اليعقوبي، وفي مداخلة لها مساء أمس الثلاثاء، خلال مناقشة الميزانية الفرعية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، بلجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، نبهت إلى  ما يمكن تشكله هذه التغيرات من تأثيرات على مستوى الاقتصاد المغربي، منوهة في السياق ذاته بجهود "مجلس الشامي" والمسار المؤسساتي الذي سار فيه.

وعلاقة بالبحث، الذي أنجزه المجلس الاقتصادي، حول تأثير وسائل التواصل الاجتماعي، أكدت البرلمانية ذاتها، أهمية التركيز أكثر على دور هذه الوسائل في التأثير أيضا على المسار الانتخابي في بعض الدول، والتداعيات التي من الممكن أن تكون لهذا الأمر على المغرب، مشددة على ضرورة تعميق البحث حول الطرق الكفيلة بتحصين الإرادة السياسية للناخبين، وما يرافق ذلك من تطوير لأداء مؤسسات الوساطة.

في موضوع آخر، أوضحت اليعقوبي، أن تحسّن مكانة المرأة في المجال الاجتماعي والسياسي والمهني، رهين بالمكانة التي تعطى لها كأم داخل كل فضاءات الدولة، مؤكدة في مقابل ذلك،  أنه من المفروض دعم المسار، الذي تكون بموجبه المرأة غير مضطرة في المغرب للاختيار بين أدوارها كأم، وبين باقي الأدوار ذات الطابع الاقتصادي والسياسي والثقافي".

 وتابعت المتحدثة ذاتها، أن "هذا مسار يجب أن يشارك فيه المجتمع كاملا"، مقترحة في السياق ذاته، "إحداث صندوق يقدم تعويضات للمؤسسات الخاصة التي تطيل أمد عطلة الأمومة، بما يضمن حق الأم والطفل من جهة، والمؤسسة المشغلة لها".

التعليقات

أضف تعليقك