الرابطة المحمدية للعلماء تناقش في لقاء دولي سبل محاربة التطرف الديني والإرهاب

الرابطة المحمدية للعلماء تناقش في لقاء دولي سبل محاربة التطرف الديني والإرهاب
السبت, 7. ديسمبر 2019 - 11:59

احتضن مقر الرابطة المحمدية للعلماء بالرباط، على مدى يومي 6 و7 دجنبر الجاري، لقاء علميا دوليا يناقش موضوع محاربة التطرف الديني والإرهاب وما يمكن أن ينتج عنه، وذلك بناء على النوع الاجتماعي، بمشاركة عدد من الأسماء الوازنة في المجال الديني وطنيا وإفريقيا.

ويتمحور الموضوع الرئيس لهذا اللقاء، حول دور القيادات الدينية في تعزيز قدرات الشباب لمواجهة التطرف العنيف، والعنف المبني على النوع الاجتماعي، وذلك بمشاركة عدد من العلماء الدينيين والخبراء في المجال، للمساهمة في خلق بيئة ملائمة لتحصين الشباب وتكسبهم مناعة قوية ضد الإرهاب والتطرف.

ويهدف اللقاء، بحسب أحمد العبادي، الأمين العام لرابطة المحمدية، إلى الخروج بتوصيات إيجابية ومهمة، لتحقيق الأهداف التي من أجلها التأم المنتدى في هذا الاجتماع الهام، وسطرها.

العبادي أكد في تصريح لقناة ميدي 1 تيفي، أن الهدف الأساسي من عقد المنتدى، الذي يعتبر الثاني من نوعه للقادة الدينيين، هو بناء القدرات والمهارات في مجال التأطير، للطفولة واليافعين والشباب، ومختلف الفئات المجتمعية الأخرى لإكسابهم المناعة ضد خطاب الكراهية والتطرف.

هذا وقد عرف اللقاء، مشاركة دولية هامة من دول عربية وإفريقية، بهدف تبادل الخبرات والتجارب في موضوع محاربة التطرف والعنف والإرهاب، واحترام حقوق الإنسان المنصوص عليها في القوانين الدولية .

التعليقات

أضف تعليقك