"مصباح" طانطان يبدي ملاحظاته بخصوص برنامج تنمية جهة كلميم وادنون

"مصباح" طانطان يبدي ملاحظاته بخصوص برنامج تنمية جهة كلميم وادنون
الاثنين, 20. يناير 2020 - 21:02

أكد حزب العدالة والتنمية بإقليم طانطان، أن عملية التشخيص التشاركي الخاصة بإعداد برنامج التنمية الجهوية لجهة كلميم وادنون لم تكن موسعة، مما جعل مخرجات الوثيقة متواضعة من حيث عدد المشاريع التي تمت برمجتها بإقليم طانطان مقارنة مع باقي الأقاليم الأخرى.

جاء ذلك خلال لقاء نظمه "مصباح" طانطان، الأحد 19 يناير 2020، حيث أكدت مداخلات الحضور، أن برنامج تنمية الجهة عرف هيمنة المشاريع الموجهة للعالم القروي، ومحدودية المشاريع التي تلامس إشكاليات الغالبية العظمى من الساكنة المتمركزة بالمدن.

وخلص اللقاء أيضا، وفق ما نُشر بالصفحة الرسمية "لمصباح" طانطان بفيسبوك، "استحالة تنزيل رزنامة المشاريع التنموية بفعل ضيق الزمن السياسي، نتيجة التوقيف "البلوكاج" الذي استهلك حوالي سنتان من الولاية الانتدابية".

هذا وتقدم أعضاء إقليمية طانطان بعدد من التوصيات، خاصة ما يتعلق بتحفيز الاستثمار بميناء طانطان، والتي سيتم تبليغها إلى رئاسة مجلس الجهة عن طريق منتخبي الحزب بمجلس الجهة.

التعليقات

أضف تعليقك