الخلفي يبرز دور الشباب في معركة تنمية المغرب وتعزيز ديمقراطيته

الخلفي يبرز دور الشباب في معركة تنمية المغرب وتعزيز ديمقراطيته
السبت, 22. فبراير 2020 - 22:31
مليكة الراضي

دعا مصطفى الخلفي، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الشباب المغربي إلى أن يتحمل مسؤوليته في الإصلاح والنهوض بوطنهم، والعمل على أن يكون للمغرب موقعه ضمن ركب الدول الصاعدة.

وأضاف الخلفي في مداخلة له حول "مسؤوليات الشباب في نهضة الوطن"، خلال الجلسة الافتتاحية لمبادرة الجامعة الموازية، التي تنظمها منظمة التجديد الطلابي - فرع الرباط، بكلية العلوم، السبت 22 فبراير 2020، أنه "لا يمكننا أن نربح هذه المعركة بدون معرفة وبدون علم"، معتبرا أن المعركة العلمية المعرفية وتخريج العلماء تحد مطروح علينا، لكن، يستدرك المتحدث ذاته، حُق لنا أن نفخر بالعلماء المغاربة خارج وداخل أرض المغرب.

من جهة أخرى، اعتبر الخلفي، أنه رغم كل الإيجابيات المحققة، إلا أن معركة البناء الديمقراطي ما زالت متواصلة، مشددا على أنها معركة جميع المغاربة.

وشدد المتحدث ذاته، أنه لا يمكن أن نربح معركة الديمقراطية بدون ثقافة الحوار والتوافق والتشارك والتعاون وعدم التنازع، وبدون العمل على صيانة استقرار الوطن، قائلا إنه "لا يمكن أن نتصور التنمية أو الديمقراطية أو العدالة الاجتماعية بدون استقرار".

وأكد الخلفي أن المغرب ليس لديه خيار إلا إطلاق مسار تنموي جديد، لأن المنظومة التنموية الحالية عاجزة عن تلبية حاجيات الوطن في الشغل أو في الكرامة أو في العدالة ما بين المناطق ومحاربة الفوارق، وهذه الإشكاليات، يضيف المتحدث ذاته، "لا يمكن التصدي إليها بدون عمق سياسي ديمقراطي، وعمق ثقافي معرفي".

وأردف "المعركة اليوم بالنسبة لنا هي معركة إطلاق مسار تنموي جديد، وهو ما يقتضي تعبئة الجميع، ومحاربة العدمية والسلبية والانسحاب".

 
 
 

التعليقات

أضف تعليقك