صديقي: الرباط منخرطة بفاعلية في المبادرة العالمية "مدن خالية من العنف ضد النساء"

صديقي: الرباط منخرطة بفاعلية في المبادرة العالمية "مدن خالية من العنف ضد النساء"
الأربعاء, 26. فبراير 2020 - 19:14

أشاد عمدة مدينة الرباط، محمد صديقي، بالمبادرة العالمية "مدن آمنة خالية من العنف ضد النساء والفتيات"، التي أطلقتها هيئة الأمم المتحدة للمرأة في عام 2008، باعتبارها حدثا رئيسيا في دينامية تعزيز مكانة المرأة والفتاة في الأماكن العامة، مشيرا إلى أن مدينة الرباط كانت المدينة 21 عالميا التي انخرطت في هذه المبادرة الرائدة.

وأضاف صديقي، في كلمة له خلال افتتاح أشغال المنتدى العالمي الخامس للمدن والمساحات العامة الآمنة، اليوم الأربعاء بالرباط، أن عاصمة المملكة التزمت بتعبئة كل جهودها لإنجاح هذا المشروع الذي تتجاوز تحدياته القضايا الأمنية اعتبارا لكونه مسألة حضارة واندماج اجتماعي، تشكل أولوية على جدول الأعمال العالمي لأهداف التنمية المستدامة لعام 2030.

وشدد عمدة العاصمة، على وعي مجلس جماعة الرباط بكون تحقيق نمو اقتصادي واعد يقتضي نهج سياسة إرادية في مجال محاربة العنف ضد المرأة.

وأشار صديقي، خلال هذا الحدث الذي تنظمه بشكل مشترك جماعة الرباط، والمديرية العامة للجماعات المحلية، ووزارة إعداد التراب الوطني والإسكان وسياسة المدينة، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، إلى الجهود التي بذلت على مستوى مدينة الرباط لتطوير فضاءات ملائمة للنساء والفتيات عبر تطوير وصيانة الأماكن العامة من حيث النظافة والإضاءة، ورفع مستوى التنسيق في مجال الوقاية والخدمات الصحية المحلية والأمن والتظاهرات الثقافية والترفيهية والتنمية الاقتصادية، وتحسيس الساكنة، خاصة الشباب، لإدماج مقاربة النوع من خلال حملات التوعية، ودعم قضايا المرأة وغيرها من التدابير التي تجسد التزام الرباط بهذا الهدف الذي يدخل في صلب الإستراتيجية التنموية الوطنية.

التعليقات

أضف تعليقك