اللجنة الجهوية ل"مصباح" طنجة تطوان الحسيمة تؤكد انخراطها في التعبئة الوطنية لمواجهة كورونا | الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية

طنجة تطوان الحسيمة

اللجنة الجهوية ل"مصباح" طنجة تطوان الحسيمة تؤكد انخراطها في التعبئة الوطنية لمواجهة كورونا

اللجنة الجهوية ل"مصباح" طنجة تطوان الحسيمة تؤكد انخراطها في التعبئة الوطنية لمواجهة كورونا
الأحد, مارس 29, 2020 - 21:24

أكدت اللجنة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، "انخراطها الكامل في التعبئة العامة الوطنية لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد"، معبرة عن تثمينها العالي للمبادرات الاستباقية التي اتخذتها المملكة المغربية لمواجهة خطر الجائحة منذ عدة أسابيع، بقيادة جلالة الملك.

وثمنت اللجنة في بلاغ توصل به pjd.ma، صدر عقب اجتماع عقدته السبت عبر تقنية التواصل عن بعد، المجهودات الحكومية التي أبانت عن فعالية كبيرة سواء فيما يتعلق بمواجهة الجائحة والحفاظ على صحة المواطنين والسلامة العمومية، أو مبادراتها المختلفة لتخفيف العبء الاقتصادي والاجتماعي عن المواطنين المتضررين من الوضعية الحالية.

وثمن البلاغ أيضا، المجهودات الحكومية المتعلقة بإقرار الدعم الخاص لمختلف فئات الأجراء وباقي المهنيين المتضررين من حالة الطوارئ الصحية، داعيا جميع المؤسسات والهيآت وعموم المواطنين إلى الاستمرار في المساهمة المادية والعينية والمعنوية وفي المجهود العام لدعم الفئات الفقيرة والهشة.

من جانب آخر، أكد البلاغ تثمين اللجنة الجهوية "لمصباح" طنجة تطوان الحسمية المجهودات الجبارة التي تقوم بها الأطر الصحية من أطباء وممرضين بشكل خاص في ظل هذه الظرفية الصعبة التي تمر بها بلادنا، داعيا لتوجيه دعم خاص لها لمواجهة المخاطر التي ترافق عملها الميداني.

ونوه البلاغ بالفعالية والنجاعة التي أبانت عنها مختلف الجماعات الترابية والمقاطعات، خصوصا التي يسيرها الحزب على مستوى مساهمتها في مواجهة آثار الجائحة، وحماية الصحة والسلامة العمومية، والتخفيف من الآثار الاقتصادية والاجتماعية لحالة الطوارئ الصحية.

وسجل المصدر ذاته باعتزاز، الثقة في المؤسسات التي أبداها عموم الشعب المغربي، في ظل الظرفية الصعبة التي تعيشها بلادنا ويجتازها العالم أجمع، معبرا عن تثمينه للمناعة السياسية والمجتمعية التي أبان عنها المواطنون.

ودعا البلاغ، جميع المناضلين والمتعاطفين وعموم المواطنين، للالتزام التام والصارم بحالة الطوارئ الصحية، والمساهمة الفعالة بمختلف الوسائل المتاحة لدعم المجهودات الحكومية والإجراءات المتخذة من قبل السلطات العمومية للتخفيف من الآثار الاقتصادية والاجتماعية على الفئات المتضررة من حالة الطوارئ الصحية.

التعليقات

أضف تعليقك