"مصباح" كلميم واد نون يُشيد بإجراءات الحكومة لمواجهة "كورونا" | الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية

كلميم واد نون

"مصباح" كلميم واد نون يُشيد بإجراءات الحكومة لمواجهة "كورونا"

"مصباح" كلميم واد نون يُشيد بإجراءات الحكومة لمواجهة "كورونا"
الثلاثاء, مارس 31, 2020 - 11:01

أشادت اللجنة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة ݣلميم وادنون، بالإجراءات الاحترازية الاستباقية التي أقرها المغرب للتصدي لانتشار فيروس كورنا المستجد، منوِّهة بتفاعل الحكومة السريع والفعال مع هذا الخطر، وبالتواصل المباشر لرئيس الحكومة مع المواطنين.

جاء ذلك، في بلاغ أصدرته اللجنة الجهوية للحزب، عقب اجتماعها العادي نهاية الأسبوع الماضي، عبر تقنية التواصل عن بعد، حيث ترحمت اللجنة، على أرواح "كل الضحايا  الذين قضوا بسبب تفشي هذا الفيروس الخطير"، داعية "بالشفاء العاجل  للمصابين وأن يحفظ كل المواطنين والمواطنات وبلدنا وأهل الأرض من شر هذا الوباء".

وثمن البلاغ، "نوعية الإجراءات والقرارات التي تم اتخاذها لحماية المغرب وتقليل التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لهذا الوباء، من خلال إطلاق حزمة من برامج دعم الأجراء المتوقفين عن العمل أو الدعم المالي المباشر للمعوزين وللعاملين في القطاعات غير المهيكلة أو دعم المقاولات والشركات التي تمر من وضعية صعبة جراء هذا الوضع الاستثنائي ".

وأكد البلاغ، اعتزاز "مصباح" كلميم واد نون، بالأدوار الطلائعية التي تقوم بها الأطر الصحية باعتبارها خط الدفاع الأمامي ضد هذا الوباء بروح وطنية عالية وبنكران للذات وتحمل للمخاطر، مشيدة بروح الجندية والمسؤولية العالية التي أبان عنها كافة رجال وأعوان السلطة وكل أفراد ومكونات أجهزة الأمن الداخلي.

ونوهت اللجنة الجهوية، بالأداء المتميز لرجال ونساء التعليم والتكوين المهني الذين لبوا نداء الوطن وتحملوا تكاليف إنجاح مشروع التعليم عن بعد الذي أقرته وزارة التربية الوطنية وكذا بانخراط كافة الأباء والأمهات والأولياء في متابعة تمدرس أبنائهم عن بعد.

وفي السياق ذاته، وجه المصدر ذاته، تحيته لكل التجار المرابطين في محلاتهم ومراكزهم التجارية والذين استمروا في تلبية حاجات المواطنين من المواد الأساسية رافضين اللجوء إلى أساليب استغلال حاجات الناس عبر الاحتكار والزيادة في الأسعار.

اللجنة الجهوية لحزب "المصباح"، وبعدما عبرت عن تثمينها للمبادرات التي قامت بها المجالس المنتخبة والجماعات الترابية بأقاليم الجهة وكذا للجهود الجبارة التي تباشرها بعض جمعيات المجتمع المدني عبر انخراطها الكبير في التخفيف من معاناة المتضررين جراء هذه الأزمة، أشادت بانخراط منتخبي الحزب في أقاليم الجهة في حملة التبرع بتعويضات شهر لفائدة صندوق التضامن .

وفي سياق متصل، طالبت اللجنة الجهوية، مجلس جهة كلميم وادنون والمجالس الأخرى، بضرورة الانخراط الفاعل في الجهود المبذولة عبر تخصيص اعتماد كاف لتأهيل القطاع الصحي بأقاليم الجهة وتجهيز المستشفيات بالمعدات الضرورية، وكذا الانخراط في الدعم الاجتماعي للفئات المعوزة والمتضررة تحت إشراف السلطات المختصة.

وشدد المصدر ذاته، على ضرورة إيجاد حل للأسواق الأسبوعية في العالم القروي والحرص على توفير شروط السلامة والوقاية، وكذا العمل على إحداث نقاط لتعقيم شاحنات نقل السلع والبضائع في مداخل مدن الجهة لمحاصرة العدوى، وتكثيف عمل لجان المراقبة لضمان السير العادي لتزود المواطنين بالحاجيات الضرورية.

التعليقات

أضف تعليقك