لمواجهة "كورونا".. باحثون مغاربة يخترعون أجهزة متطورة للتنفس الاصطناعي ولقياس درجة الحرارة

لمواجهة "كورونا".. باحثون مغاربة يخترعون أجهزة متطورة للتنفس الاصطناعي ولقياس درجة الحرارة
الجمعة, 3. أبريل 2020 - 13:25

تمكن باحثون مغاربة تحت إشراف وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، من اختراع أجهزة متطورة، تساعد على قياس درجة الحرارة عن طريق القياس بالأشعة تحت الحمراء، وصناعة جهاز متطور يساعد على التنفس الاصطناعي يعمل دون توقف لأزيد من ثلاثة ألف ساعة متواصلة.

هذا وعملت الوزارة، حسب تقرير للقناة الثانية في نشرتها المسائية، على توحيد جهود عدد من الباحثين المغاربة من أجل إنتاج جهاز للتنفس الاصطناعي مغربي الصنع للمساهمة في الجهود الوطنية لمواجهة جائحة "كوفيد 19"، حيث تمكن حوالي 20 مهندسا وباحثا ومصنعا مغربيا، من صناعة نموذج أولي، يشتغل في مختلف الظروف بالاعتماد على المواد الأولية المتوفرة في بلادنا.

كما تمكن الفريق المغربي، من صناعة جهاز لقياس درجة الحرارة يقوم بتحويل الأشعة تحت الحمراء إلى معلومات تمكن من معرفة درجة الحرارة، وهو جهاز صغير الحجم يمكن حمله واستعماله في مختلف الإدارات والمراكز للكشف عن فيروس "كورونا".

الصيغة الأولى من هذا المنتوج المغربي الخالص، والذي سيستعمل في علاج المصابين بفيروس "كوفيد 19"، تم تطويره وإخراجه بشراكة مع وزارة الصحة، في أفق إغناء تجهيزاته وجعله قادرا على أداء مهام متعددة في مختلف مراحل العلاج.

التعليقات

أضف تعليقك