"مصباح" جهة الشرق ينوه بمجهودات محاصرة كورونا ومعالجة المصابين

"مصباح" جهة الشرق ينوه بمجهودات محاصرة كورونا ومعالجة المصابين
الجمعة, 29. مايو 2020 - 13:29

نوه الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة الشرق الدكتور إسماعيل زكـار، بالمجهودات التي تقوم بها الجهات المختصة في المجال الصحي لمحاصرة وباء  كورونا المستجد، ومعالجة المصابين، "مما أدى إلى نتائج معتبرة بالجهة عموما، وخلو أقاليم في الجهة من الجائحة".

وأشاد زوكار، خلال اجتماع الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة الشرق المنعقد يوم الثلاثاء 26ماي 2020، بتقنية المناظرة عن بعد، بحركية الحزب التأطيرية والتنظيمية طيلة شهر رمضان المبارك، مجددا التذكير بمجريات مواجهة وتطويق الجائحة وتداعياتها الاجتماعية والاقتصادية والمالية.

ونوهت الكتابة الجهوية خلال هذا اللقاء حسب بلاغ لها توصل pjd.ma بنسخة منه، بالمجهودات الجبارة وحفظ الصحة العامة وتوفير الأمن والسكينة والطمأنينة للمواطنين، وخاصة من لدن شغيلة الصحة وأعوان النظافة، وأفراد القوة العمومية بمختلف مكوناتها، والمجالس المنتخبة وهيئات المجتمع المدني والأحزاب السياسية والنقابات ومؤسسات الإعلام.

ووقفت الكتابة الجهوية وفق البلاغ، على جزء من النقاشات المرتبطة بتدبير مجلس جهة الشرق لعملية اقتناء مواد غذائية بقيمة 50 مليون درهم بواسطة صفقة واحدة، "مما يتطلب اتخاذ الإجراءات الضرورية قصد التثبت من مجريات هذه الصفقة وأساس تمكين الاستفادة منها لشخص معين".

ودعت الكتابة الجهوية، حسب البلاغ، إلى الإسراع بانعقاد المجالس الترابية واستعمالها كل الوسائط التواصلية الحديثة لتقوم بأدوارها الدستورية وتساهم في معالجة القضايا العالقة بسبب الجائحة، وكذا بسط كل التدابير التي اتخذت في الظروف الاستثنائية للحجر الصحي.

وأشار البلاغ، إلى أن الكتابة الجهوية تعرضت أيضا لمجموعة من القضايا التنظيمية الراهنة، في أفق مواكبة الزخم الذي تعرفه الهيئات المجالية وتدعيم العمل الميداني مستقبلا، مضيفا أنها تبنت مجموعة من التوصيات والمقترحات بخصوص الإجراءات المواكبة للرفع التدريجي للحجر الصحي، على أن يتم تفعيلها في القريب المنظور.

وفي هذا السياق، ثمنت الكتابة الجهوية الجهود التي يبذلها أعضاء ومسؤولو الحزب من مختلف مواقعهم، داعية إلى مواصلة التعبئة لإنجاح حزمة الإجراءات والتدابير المقبلة.

وفي إطار توسيع التشاور وتعزيز المقاربة التشاركية، أبرز المصدر ذاته، أنه تمت برمجة اجتماع اللجنة الجهوية ولقاء آخر لندوة الرؤساء بالجهة، يخصص كل واحد للمواضيع ذات العلاقة باختصاصات الهيئتين، معلنا بقاء الكتابة الجهوية منفتحة على التنسيق مع مختلف الفاعلين والمتدخلين لاقتراح وتفعيل الحلول المناسبة لفترة ما بعد الجائحة.

وأضاف البلاغ، أنه في سياق تدارس جدول أعمال الكتابة الجهوية، قدم الإخوة المكلفون بالوظائف الأساسية تقارير بشأن اجتماعات اللجان الوظيفية الجهوية، وكذا مشاركتهم في الاجتماعات الوطنية، حول قضايا التنظيم والتواصل الداخلي، وتدبير الشأن العام، والتخطيط والمتابعة، والتأطير الخارجي، والتكوين، والتدبير المالي الحزبي.

التعليقات

أضف تعليقك