تطوان.. إدعمار يعرض حصيلة تدبير الجماعة لجائحة "كورونا"

تطوان.. إدعمار يعرض حصيلة تدبير الجماعة لجائحة "كورونا"
السبت, 30. مايو 2020 - 19:58

أكد رئيس جماعة تطوان، محمد إدعمار، أن جماعة تطوان سارعت إلى تدبير أزمة "كوفيد 19"، من خلال العديد من التدابير والإجراءات، موضحا أنها سارعت بعد اجتماع اللجنة الإقليمية المنعقد بتاريخ 13 مارس 2020، إلى اتخاذ حزمة من الإجراءات والتدابير الاستباقية، كان في مقدمتها تشكيل لجنة لليقظة الاستثنائية.

وأضاف إدعمار خلال مشاركته في ندوة نُظمت عن بعد من طرف "مؤسسة غابرييل غارسيا ماركييز" مساء الجمعة 29 ماي 2020، أن الجماعة ركزت في المرحلة الأولى الممتدة من 20 مارس إلى 20 أبريل على التنظيم الداخلي للإدارة الجماعية، وتكييف عملها في ظروف الحجر، وتوفير الخدمات المنتظمة للمرتفقين، والتنسيق مع الشركات والشركات المفوض لها.

وذكر المتحدث ذاته، أنّ الجماعة استمرت في  اتخاذ قراراتها من خلال اجتماعات عن بعد، مبرزا أنه تم في هذا الصدد، اتخاذ 147 إجراء من أجل التصدي للجائحة وتداعياتها، مضيفا أن الجماعة سارعت خلال المرحلة الثانية الممتدة من 20 أبريل إلى 20 ماي إلى اتخاذ 176 إجراء، وهي إجراءات مالية وجبائية وتنظيمية، تروم تسهيل الحصول على الرخص والشواهد، وكذا سبل تقديم الشكايات من طرف المرتفقين.

وقال إدعمار إنه تم تنفيذ أزيد من 18413 تدخلا منذ 14 مارس، واستهلاك ما مجموعه 1209 لتر من المبيدات والمعقمات من خلال تعقيم السيارات والمؤسسات وبعض المساكن التي أصيب أصحابها بالوباء، وكذا الساحات العمومية والأسواق، مشيدا بالتنسيق الذي تم بنجاح بين مختلف المصالح الإدارية والصحية.

وخلص رئيس جماعة تطوان إلى أنّ هناك شبه إجماع على أنّ الوضع قبل كورونا لن يكون هو الوضع نفسه ما بعدها، مشيرا إلى أن هاجس جميع الدول والمؤسسات والأشخاص، أضحى يتركز حول إعادة ترتيب الأولويات وطريقة الاشتغال، مضيفا أن جماعة تطوان لن تكون خارج هذه المعادلة، بل ستعمل على تقييم المرحلة والخروج بخلاصات عن الامتحان التي اجتازته، والسبل التي يجب إتباعها لمواجهة تأثيرات الجائحة وتبعاتها.

التعليقات

أضف تعليقك