مفتي القدس يدعو الدول العربية والإسلامية إلى حماية المسجد الأقصى من التهويد

مفتي القدس يدعو الدول العربية والإسلامية إلى حماية المسجد الأقصى من التهويد
الأحد, 31. مايو 2020 - 17:42

دعا المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، اليوم الأحد، الدول العربية والإسلامية إلى الدفاع وحماية ورعاية المسجد الأقصى المبارك، خاصة من محاولات التهويد التي تمتد للمسجد وسائر أحياء المدينة المقدسة.

وقال في تصريح صحفي حسب وكالة المغرب العربي للأنباء، إن "حماية الأقصى ليست مسؤولية منفردة وإنما مسؤولية جماعية للمسلمين كافة "، محذرا من دعوات المستوطنين المتطرفين المتواصلة لعودة اقتحاماتهم لباحات المسجد الأقصى. وأكد حرص الأوقاف الاسلامية والمرابطين للتصدي ومواجهة هذه الاقتحامات العنصرية التهويدية .

وأعيد، فجر اليوم فتح أبواب المسجد الأقصى، بعد إغلاق استمر نحو شهرين بسبب تفشي فيروس "كورونا"، ودخل المسجد زهاء 700 مصل لأداء صلاة الفجر معظمهم يرتدون كمامات ويحملون سجادا.

وبعد ساعات من إعادة فتح المسجد الأقصى أمام المصلين اقتحم مجموعة من المستوطنين الإسرائيليين، باحات المسجد من باب المغاربة، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأعلن مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية أواخر شهر رمضان رفع تعليق دخول المصلين إلى المسجد الأقصى المبارك بعد عيد الفطر .

وقال المجلس إنه "في ضوء الانحسار النسبي لانتشار الفيروس، وبعد استشارة المرجعيات الطبية الـمختصة، وتأكيدا على أن قرار رفع التعليق يتخذه فقط مجلس الأوقاف والمرجعيات الطبية، فقد تقرر فتح الأقصى بعد العيد".

وكان مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس أعلن في مارس الماضي تعليق دخول المصلين للمسجد الأقصى لفترة مؤقتة للحد من انتشار فيروس كورونا، مع الإبقاء على رفع الآذان وإقامة الصلوات الخمس، بما فيها خطبة وصلاة الجمعة وصلاة التراويح للمتواجدين من موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية.

التعليقات

أضف تعليقك