وفق إجراءات وقائية.. مصنع رونو - نيسان بطنجة يستأنف نشاطه الصناعي

وفق إجراءات وقائية.. مصنع رونو - نيسان بطنجة يستأنف نشاطه الصناعي
الجمعة, 5. يونيو 2020 - 19:53

وسط إجراءات وقائية مشددة، استأنف مصنع  "رونو- نيسان"، بطنجة نشاطه الصناعي من جديد، بعد توقف دام أزيد من شهر بسبب فيروس "كورونا"، وفرض الحجر الصحي بالمغرب.

وحسب تقرير بثته قناة "ميدي 1 تيفي"، اليوم الجمعة، ارتكز قرار استئناف الإنتاج داخل المصنع،  على حماية العمال الذين يزيد عددهم عن 5000 آلاف مستخدم، بالإضافة إلى الحرص على عودة عجلة التصنيع للدوران من جديد.

وأبرز التقرير، أن المسؤولين عن المصنع وضعوا حزمة من الإجراءات الصحية والتدابير الاحترازية، التي تروم حماية العمال والمستخدمين، انطلاقا من منازلهم إلى غاية وصولهم إلى مقر عملهم.

وقال فرنسوا غال المدير العام لمصنع رونو نيسان _ طنجة، إن المصنع يشتغل بوتيرة عادية، للمساهمة من جديد في النشاط الاقتصادي، مضيفا أن ذلك "يرتكز على شرطين مهمين، ويتعلق الأول منهما بضمان استمرار التصنيع من جهة، فيما يهم الشرط الثاني الحفاظ على وسائل الوقاية الصحية وقواعد العمل الجديدة التي تم الحرص في وضعها على سلامة وأمن الجميع".

من جهته، أكد محمد نيدار بقالي، مدير مصلحة الموارد البشرية بالمصنع، أن إدارة المصنع نظّمت دورات تكوينية وتحسيسية، لجميع الأجراء حول طرق الحماية من الفيروس وكيفيات التعامل مع كافة التدابير، التي أعدها المصنع لحمايتهم بالإضافة إلى تنظيم العمل بالمصنع.

وتابع أنه جرى إطلاع المستخدمين، على مختلف التدابير التي وضعتها لجنة وزارية بمعية السلطات المحلية، والتي تنص على ضرورة احترام التباعد البدني بين العاملين أثناء ركوبهم في حافلات النقل وأماكن العمل، مع توفير وسائل الوقاية والتعقيم اللازمين في مجمل مرافق المصنع.

ووفق المصدر ذاته، فإن إدارة "رونو- نيسان" تسهر بجهود موحدة مع شركائها الاجتماعيين، على توعية العمال بجدوى الالتزام بتعاليم الوقاية وتطبيقها بشكل مستمر، إلى حين القضاء على فيروس "كورونا".

 

--

التعليقات

أضف تعليقك