"مصباح" سطات يندد بمحاولات النيل من سمعته ويشيد بدينامية الحزب خلال الحجر الصحي

"مصباح" سطات يندد بمحاولات النيل من سمعته ويشيد بدينامية الحزب خلال الحجر الصحي
الاثنين, 8. يونيو 2020 - 14:23

ندّدت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بسطات، بمحاولات النيل من سمعة الحزب بالإقليم، من خلال ترويج بعض الأخبار الزائفة، معلنة  تضامنها مع أعضاء حزب "المصباح" الذين تعرضوا للتهجم من طرف بعض ذوي السوابق.

 وفي مقابل ذلك، أكدت الكتابة الإقليمية، في بلاغ أصدرته عقب اجتماعها العادي عن بعد، بحر الأسبوع الماضي، "احتفاظها بحقها في اللجوء إلى القضاء من أجل متابعة هؤلاء ومن يحركهم".

ودعت الكتابة الإقليمية، فريق العدالة والتنمية بالمجلس الإقليمي إلى مزيد من اليقظة، والتواصل مع المواطنين حول حقيقة مساهمة هذه الجماعة الترابية في مختلف المشاريع موضوع اتفاقيات شراكة بالإقليم.

وسجلت الهيئة الحزبية ذاتها، بقلق وضعية التنمية بالإقليم، مُطالبة بـ"فتح تحقيق حول المشاريع التي ظهرت بها علامات الغش بعد الانتهاء من أشغالها، كما تعبر عن رفضها عرقلة بعض المشاريع".

وفي المقابل، عبرت  الكتابة الإقليمية للحزب بسطات، عن تثمينها للدينامية التي عاشها الحزب خلال الفترة المنصرمة من الحجر الصحي، مشيدة  بأداء منتخبي الحزب وتواصلهم المستمر مع المواطنين والتعاطي الإيجابي مع قضاياهم.

ونوه المصدر ذاته،  بمجهودات مختلف الفاعلين لمواجهة تداعيات جائحة كورونا، مجددا دعوته إلى المواطنات والمواطنين إلى مزيد من الصبر، والالتزام بإجراءات الحجر الصحي وبتوجيهات السلطات المعنية للوقاية من تفشي الوباء.

وفي سياق متصل، أشاد "مصباح" سطات، بمبادرة وزارة الصحة المتعلقة بتأهيل مختبر المستشفى الإقليمي الحسن الثاني، على مستوى إجراء التحاليل الخاصة بالكشف على فيروس كوفيد-19، داعيا إلى الرفع من عدد هذه التحاليل بالوحدات الإنتاجية والصناعية والتجارية وباقي الأنشطة.

 

التعليقات

أضف تعليقك