حامي الدين: المغرب قطع أشواطا مهمة في مجال احترام حقوق الإنسان

حامي الدين: المغرب قطع أشواطا مهمة في مجال احترام حقوق الإنسان
الثلاثاء, 7. يوليو 2020 - 18:43

قال عبد العلي حامي الدين عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، إن المغرب قطع أشواطاً مهمة في مجال احترام حقوق الإنسان، معتبرا في السياق ذاته، أنه "من حق الحكومة المغربية، إبداء ملاحظاتها على منهجية اشتغال بعض المنظمات والهيئات الحقوقية غير الحكومية على الصعيد الدولي".

جاء ذلك، في تدخل بإسم فريق "المصباح" في مستهل جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية المنعقد اليوم الثلاثاء 07 يوليوز الجاري، على خلفية التقرير الأخير لمنظمة العفو الدولية، "أمنيستي" الذي تضمن اتهامات خطيرة ضد المغرب، حيث أكد حامي الدين أنه "يتعين أن تكون هذه الملاحظات، عن طريق آليات الحوار المستمر والهادئ والهادف".

ودعا حامي الدين، بالمناسبة إلى اجتماع لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس المستشارين، "من أجل تبادل وجهات النظر مع الحكومة لإحاطة المجلس بكافة المعطيات المرتبطة بهذا الملف وأيضا من أجل التعبير عن المواقف الثابتة تجاه حقوق الإنسان التي لا تقبل التنازل".

وتابع عضو فريق "المصباح" بالغرفة الثانية، قائلا: "في نفس الوقت نحن متمسكون بحق المغرب في أن تكون لديه ملاحظات انطلاقا من سيادته ومن إيمانه العميق بأن حقوق الإنسان لا يمكن لها إلا أن تتطور"، مضيفا في المقابل "على ضرورة احترام عمل المنظمات الحقوقية سواء على الصعيد الوطني والدولي، في التنبيه لبعض التجاوزات وفي إثارة الانتباه لبعض الاختلالات التي يعرفها مجال حقوق الإنسان".

التعليقات

أضف تعليقك